مجلس الوزراء المصري.. تحويل السيارات الى الغاز الطبيعي وإحلال المركبات التي مضى على تصنيعها أكثر من 20 عاماً

في خلال جلستة اليومية إستعرض مجلس الوزراء برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي اليوم الأربعاء الموافق 11 مارس 2020، إستراتيجية توطين صناعة المركبات القومية والتي تم عرضها في وقت سابق على الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية، وقد ناقش المجلس أهم التحديات التي تواجه صناعة المركبات في مصر، وتم إستعراض بعض التجارب الدولية في هذا الشأن بهدف النهوض بصناع السيارات .

الإستراتيجية القومية لصناعة المركبات

وقد شمل الإجتماع اليوم أهم النقاط التي تدور حول تعميق الصناعة المحلية وتنميتها، بالإضافة الى جذب الإستثمارات الاجنبية في هذا الصدد، وإتمام بعض الإتفاقيات التجارية الدولية والإقليمية، لمسايرة التقدم والتطور العالمي في هذا المجال مع الحفاظ على البيئة، وسيؤدي هذا التطور الى توفير الكثير من فرص العمل المحلية، وجعل مصر مركزاً إقليمياً لتصدير المركبات .

وقد إستعرضت وزيرة التجارة والصناعة أهم المقومات الضرورية لهذه الإستراتيجية من حيث البنية التحتية المتاحة في مصر بالإضافة الى البيئة التشريعية والحوافز الخاصة بالتنمية الصناعية، وكذلك الإتفاقيات الدولية والإقليمية المتاحة، وقد تم مناقشة الإجراءات التشريعية الضرورية لتنفيذ هذه الإستراتيجية .

مجلس الوزراء المصري.. تحويل السيارات الى الغاز الطبيعي وإحلال المركبات التي مضى على تصنيعها أكثر من 20 عاماً 1

أهم النقاط التي ركزت عليها الإستراتيجية الجديدة لصناعة المركبات

وقد تم مناقشة تحويل المركبات التجارية مثل التاكسي والميكروباص الى العمل بالغاز الطبيعي وإحلال المركبات القديمة وذلك عن طريق إحلال المركبات القديمة والتي مر عليها أكثر من 20 عاماً والتي تعمل بالبنزين وأيضاً جميع المركبات التي تعمل بالسولار، وكذلك تحويل المركبات التي مر على تصنيعها أقل من 20 عاماً وتعمل بالبنزين الى الغاز الطبيعي، وقد تم أيضاً مناقشة السياسات المتعلقة بتشجيع صناعة بيع المركبات التي تعمل بالركبات، وفي نهاية المطاف وافق مجلس الوزراء على هذه الإستراتيجية القومية .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.