مجلس الوزراء السعودي برئاسة خادم الحرمين| يُرسل رسالة دعم جديدة لمصر ويدعو لإجراءٍ صلب ضد إيران

اجتماع مجلس الوزراء بالمملكة العربية السعودية اليوم الثلاثاء وذلك برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، جاء اليوم في إطار غير تقليدي حيث تطرق الاجتماع الهام إلى عديد من الملفات الساخنة ليس فقط داخل المملكة أو ما يتعلق بمصالحها العليا، بل تطرق الاجتماع الذي ترأسه العاهل السعودي لعديد من الملفات التي ترتبط بالساحتين العربية والإقليمية، ومن ضمن أهم ما جاء بهذا الاجتماع الهام رسالة دعم واضحة للقاهرة والتطرق للتجاوزات الإيرانية بالمنطقة فضلاً عن الملف السوري.. فهيا بنا نتعرف على التفاصيل الواردة للتو بعد انتهاء اجتماع مجلس وزراء المملكة العربية السعودية.

نتائج اجتماع مجلس الوزراء السعودي رسالة دعم للقاهرة

في بداية الاجتماع الذي وصف بالهام، اطلع خادم الحرمين خلال ترأسه لاجتماع مجلس الوزراء وذلك بمدينة جدة وتحديداً بقصر السلام، على العديد من الملفات الإستراتيجية غاية الأهمية، وكان أهم ما بدأ بيه المجلس أعماله الإطلاع على مضامين رسالة المملكة خلال كلمتها بالاجتماع الأخير بالأمم المتحدة، والتي ناقشت عدة قضايا أهمها سلوك إيران الغير مقبول بالمنطقة.

حيث أكد المجلس على ضرورة أن يكون هناك موقفاً وصفه المجلس بالصلب والحاسم من قبل المجتمع الدولي تجاه ممارسات إيران التي بدأتها من 40 عام تنتهج فيها نهج التخريب والتدخل بشئون كافة الدول بالمنطقة فضلاً عن سلوكها العدائي تجاه العالم كله.

وعرج المجلس في اجتماعه للشأن السوري، مؤكداً على ترحيب المملكة بمقترح إنشاء اللجنة الدستورية بسوريا والتي تهدف لحل سلمي للأزمة بسوريا مؤكداً أن المملكة تدعم وبشدة مسار الحل السلمي والسياسي للأزمة السورية.

وفي لافتة هامة تدل على عمق العلاقات الإستراتجية بل والمصيرية التي تجمع المملكة بمصر، وجه مجلس الوزاري برئاسة الملك سلمان رسالة دعم قوية للقاهرة، حيث أكد المجلس أن السعودية تقف بكل قواها وقدرتها لدعم مصر في حربها ضد التطرف، مؤكداً على تضامن المملكة الكامل مع الجهود المصرية والتي تبذلها القاهرة بحسم لمحاربة الإرهاب، وأضاف أن السعودية تُعلن مؤزرتها الكاملة بكافة أشكال الدعم لمصر لكي تبقى مصر آمنة ومستقرة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.