مجلس الوزراء: الحكومة تضع الإستقرار الأمني ودفع عجلة التنمية على رأس أولوياتها

رئيس الوزراء: إنطلاق برنامج الإصلاح الاقتصادي قرارأً تاريخياً للحكومة

أجتمع السيد الدكتور مصطفى مدبولى رئيس مجلس الوزراء أثناء إنعقاد الجلسة العامة لمجلس النواب الذي إنعقد يوم الثلاثاء الماضي والذي حضرة السيد وزير التموين على مصلحي ، والسيد وزير المالية محمد معيط، ووزير الكهرباء والطاقة المهندس محمد شاكر والدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط، والدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة ، وبرئاسة السيد الدكتور على عبدالعال رئيس مجلس النواب.

صرح الدكتور مدبولي بأن الحكومة تحمل على عاتقها مهام كبيرة منذ إنطلاق مشروع الإصلاح الإقتصادي للبلاد نوفمبر 2016 الوقت الذي تعرضت فية مصر إلى وضع إقتصادي شديد الصعوبة، حيث تراجع فية الإحتياطي النقدي للبلاد إلى أقل من 15 مليار دولار حيث يكفي هذا المبلغ إلى سد الإحتياجات الأساسية للبلاد من خبز ومواد بترولية شهرين على الأقل، كما يعد عمل الحكومة الحالية عملية إستكمال للحكومات السابقة.

حيث شهدت البلاد وضع شديد الصعوبة منذ منتصف عام 2014 من بنية أساسية متهالكة وتوقف للعديد من المصانع وشبة توقف كامل لقطاع السياحة الذي يعد من أهم مصادر الدخل للبلاد، كما أكد على ما تقوم به الحكومة من مشاريع جديدة تتعلق بالبنية الأساسية للبلاد ومشاريع تطوير السكك الحديدية، كما أشاد الدكتور مدبولي بالدور الهام الذي قام به مجلس النواب من أصدار العديد من التشريعات الجديدة التي ساهمت بدور فعال فى بناء الوطن وتنفيذ مشروعات الحكومة.

حيث تقوم الحكومة الآن على وضع أولويات أساسية منها عملية الإستقرار الأمني للبلاد ومواصلة لدفع عجلة التنمية تحت قيادة السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي، كما قام الدكتور مدبولي بتهنئة القوات المسلحة المصرية بذكري إنتصارات أكتوبر المجيد حيث أكد على أن القوات المسلحة هي الركيزة الأساسية لإستقرار الوضع الأمني للبلاد وما تتصدي له القوات المسلحة من العديد من محاولات النيل من شعبها وقيادتها.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.