“مبارك” في العناية المركزة والمحكمة تبرئه في قضية البورصة

أصدرت اليوم محكمة الجنايات حكمها في قضية التلاعب في البورصة المتهم فيها علاء وجمال نجلي الرئيس الأسبق حسني مبارك، وعدد آخر من المتهمين من بينهم نجل الكاتب الشهير محمد حسنين هيكل، وأجلت المحكمة المنعقدة برئاسة المستشار “خليل عمر” الحكم في قرار منع المتهمين من التصرف في أموالهم الي يوم 11 مارس.

وكانت النيابة العامة قد حركت القضية المعروفة اعلامياً بقضية “التلاعب في البورصة” في 2011 بعد خلع حسني مبارك من الحكم في أعقاب ثورة الخامس والعشرين من يناير، وقدمت تسعة متهمين للمحاكمة بتهمة التربح بغير وجه حق عن طريق التلاعب في البورصة بالتعاون مع عدد من الموظفين العموميين، والحصول على مبلغ 493 مليون جنيه.

وحسب قرار الاتهام فقد تلاعب الموظفين في عملية بيع أحد البنوك الوطنية، ومكنا نجلي الرئيس الأسبق علاء وجمال من الاستيلاء على حصة من أسهم البنك لأنفسهم من خلال احدي الشركات المسجلة بدولة قبرص.

“مبارك” في العناية المركزة

وكان علاء مبارك قد نشر تدوينات قبل صدور الحكم بأن والدة في العناية المركزة بالمستشفى، داعياً له بالشفاء، وفي ردوده علي التعليقات أكد “أنه ما يزال في العناية المركزة”.

وكان حسني مبارك قد ظهر مريضاً خلال جلسات محاكمته في العديد من القضايا التي حركتها النيابة العامة ضده، في أعقاب ثورة يناير، وحضر الكثير من الجلسات ممدداً على طاولة طبية، قبل أن تبرئه المحاكم المصرية من أغلب التهم الموجهة اليه مع الكثير من المسئولين السابقين خلال فترة حكمه لمصر والتي امتدت إلى 30 عاماً.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.