ما هو السيناريو الثالث الذي تخشى مصر اللجوء إليه لمحاربة فيروس كورونا؟

ما زال محاربة فيروس كورونا والحد من انتشاره والسيطرة عليه يشكل الهاجس الأبرز والاهم عند جميع دول العالم، وتتخذ الحكومات الإجراءات الوقائية الإحترازية وفقًا لتعليمات منظمة الصحة العالمية ضمن هذا الإطار، وفي مصر طالب وزير الدولة لشئون الإعلام، أسامة هيكل، الشعب المصري، بعدم النزول للشوارع إلا للضرورة القصوى، وقال بهذا الشان إن “سلوك المصريين اجتماعي لكن يجب تغييره خلال الأيام المقبلة، وأبدى تخوفه من اللجوء إلى السيناريو الثالث في سبيل مكافحة الفيروس المستجد.

فيروس كورونا

ما هو السيناريو الثالث الذي تخشى مصر اللجوء إليه لمحاربة فيروس كورونا؟ 1
فيروس كورونا – الوزير أسامة هيكل يتحدث عن السيناريو الثالث في محاربة الفيروس

ما هو السيناريو الثالث لمحاربة الفيروس؟

وخلال مداخلة هاتفية عبر برنامج على مسؤوليتي المذاع على فضائية صدى البلد مع الإعلامي أحمد موسى قال هيكل ان عدد الحالات المسجلة في مصر للمصابين بالفيروس ليس 19 الف حالة كما ذكرت “الغارديان ” الصحيفة البريطانية، وأضاف ان بعض الدول استهترت في التعاطي مع أزمة تفشي فيروس كورونا، الامر الذي ادى إلى تفاقم الوضع، وطالب المواطنين المصريين بعدم النزول إلى الشارع إلا في حالات الضرورة القصوى، واشار إلى أن الصحة العالمية دشنت تطبيقعلى الهواتف الذكية ، يتم تحديثه باستمرار  عدد الإصابات والوفيات في العالم.

وابدى هيكل أمنيته بعدم اللجوء في مصر للسيناريو الثالث المقبل في إطار الإجراءات الإحترازية التي تتخذها الحكومة، حيث قد يكون السيناريو الثالث المقبل “قرار من الحكومة بعزل المواطنين وبقاءهم في منازلهم بشكل كامل”، وأضاف ولكن نتمنى عدم اللجوء إليه، مطالبًا جميع المصريين بالتكاتف وعدم الخروج وتفادي الأماكن التي بها تجمعات.

وأشار هيكل إلى أن عدم لجوء الحكومة لهذا الخيار يعود إلى سلوك المواطن وهو الأساس في ذلك متمنيًا ان لا يحدث نهائيًا، وضمن ذات السياق كان رئيس الحكومة الدكتور مصطفى مدبولي، اتخذ قرارًا بتخفيض عدد العاملين في المصالح والأجهزة الحكومية، لمنع انتشار فيروس “كورونا المستجد”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.