ما هو إجراء السعودية لاستعابة ارتفاع أعداد المصابين بكورونا في جدة؟

نشرت صحيفة البلاد، ما صرحت به مصادر مطلعة بوزارة الصحة بالمملكة العربية السعودية، حول إجراء استيعاب ارتفاع أعداد حالات الإصابة بفيروس كورونا في جدة، من خلال بدء تدشين مستشفى ميداني الأسبوع المقبل، الواقعة في أرض المعارض والمؤتمرات، وذكرت المصادر أن الوزارة ستقوم بافتتاح المستشفى على مراحل، بحيث تكون الطاقة الاستيعابية للمستشفى في المرحلة الأولى بين 50 إلى 100 سرير.

تدشين المستشفى الميداني

صرحت مصادر مطلعة ببدء وزارة الصحة بالمملكة العربية السعودية الأسبوع المقبل في تدشين مستشفى ميداني في أرض المعارض والمؤتمرات، وسيتم افتتاح المستشفى على مراحل، بحيث تتراوح الطاقة الاستيعابية في المرحلة الأولى بين 50 إلى 100 سرير، ويأتي هذا كمحاولة لاستيعاب تزايد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد في المحافظة.

هذا وذكرت المصادر أن الخطة السابقة قد خصصت المستشفى لاستقبال المصابين من العمالة الوافدة فقط، ولكن تم تعديل تلك الخطة، لتصبح المستشفى مستعدة لاستقبال المصابين من المواطنين والمقيمين، كما ستقوم مديرية الشئون الصحية في جدة بتفعيل نظام أساور على كافة المتواجدين في دور الضيافة لمتابعتهم بشكل يومي بعد عودتهم إلى منازلهم.

تدشين مستشفى ميداني في جدة لاستقبال الحالات المصابة بكورونا
تدشين مستشفى ميداني في جدة لاستقبال الحالات المصابة بكورونا

لتتأكد من خلال هذا الإجراء بإلتزامهم بكافة التعليمات، وفي حالة مخالفتهم للتعليمات، تقوم بتطبيق العقوبات النظامية، كما ستقوم الصحة بالسعودية بتفعيل هذا النظام على جميع العائدين في الرحلات الجوية إلى المملكة من خلال مطار جدة “مطار الملك عبدالعزيز الدولي”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.