بقيمة رمزية تشجيعاً للسياحة.. الحكومة تطرح تذاكر مخفضة للمصريين لزيارة المتحف الكبير

أكد المركز الإعلامي التابع لمجلس الوزراء المصري عدم صحة المعلومات المتداولة على المواقع الإخبارية ومنصات مواقع التواصل الاجتماعي، بشأن تحديد سعر تذكرة دخول المتحف المصري الكبير عند 500 جنيه للمواطن المصري.

وأعلن المركز في بيان له، اليوم، الجمعة، أنه تواصل مع وزارة السياحة والآثار والتي بدورها نفت صحة المعلومات المتداولة، مؤكدة أنه لا صحة مطلقًا لتحديد ثمن رسوم الدخول عند 500 جنيه للمواطنين، قائلة أنه سيتم طرح التذاكر قريبًا بقيمة رمزية لتشجيع السياحة الداخلية طبقًا لقرار الوزارة مسبقًا.

30 جنيهًا أسعار التذاكر للطلبة المصريين والعرب

وأوضح الوزارة، أن أسعار تذاكر دخول قاعات العرض الرئيسية بقيمة 30 جنيهًا، و50 لقاعات عرض مقتنيات الملك توت عنخ آمون.

وتابعت وزارة الآثار، أنه تم تحديد سعر التذكرة الشاملة لكل من العرض الرئيسية وتوت غنخ آمون بقيمة 60 جنيهاً فقط للمواطن المصري، بالإضافة إلى تحديدها أيضَا بفئة 30 جنيهًا، لكل من الطلاب المصريين والعرب بهدف إتاحة الفرصة أمام كافة المواطنين للدخول لهذا الصرح الحضاري العالمي، ولتعريف المواطنين بالتاريخ المصري، وتشجيع حركة السياحية.

المتحف المصري

ودعت الوزارة منصات مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة ووسائل الإعلام، الإلكترونية بتحري الدقة عند نقل المعلومات، وعدم نشر الأخبار غير المؤكدة التي من شأنها إحداث حالة من البلبلة في المجتمع وإثارة الرأي العام.

وطالبت الوزارة المواطنين بعدم الانسياق وراء الشائعات المتداولة والرجوع إلى الجهات الرسمية للتأكد من صحة المعلومات قبل تداولها.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.