لماذا فتحت الصحة باب التطوع لمواجهة كورونا؟ … الصحة تجيب

صرحت الوحدة المركزية لشئون مقدمي الخدمة الطبية في وزارة الصحة المصرية بالسبب الكامن وراء قيام الوزارة بفتح باب التطوع للإنضمام لفريق الدعم في مستشفيات العزل والإحالة أو فرق المتابعة الميدانية أو فرق التقصي، والتي تعمل على مواجهة فيروس كورونا المستجد، وكشفت الوحدة عن السبب وراء هذا  القرار من خلال البيان الذي نشرته على صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “الفيس بوك”.

فتح باب التطوع لمواجهة كورونا

نشرت الوحدة المركزية لشئون مقدمي الخدمة الطبية على صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “الفيس بوك”، أن قرار الوزارة بفتح باب التطوع للإنضمام للفرق الطبية المواجهة لفيروس كورونا، يأتي ضمن خطة الوزارة للاستعداد للمرحلة المقبلة، ضمن القرارات التي وضعتها الوزارة لمواجهة الأزمة الراهنة، والتي تهدف من خلالها إلى الحفاظ على المعدلات المتوسطة الحالية، مؤكدة أن العديد من دول العالم اتخذت مثل هذا القرار.

التطوع للإنضمام للفرق الطبية

وأشارت الوحدة إلى تلقي الوزارة طلبات إنضمام خلال 3 ساعات من الإعلان فقط تتجاوز ال10 آلاف طلب، وأوضحت أن التطوع مفتوح للإنضمام لكلًا من:

  • الفرق الطبية.
  • فريق التقصي والمتابعة الميدانية.
التطوع لمواجهة كورونا
التطوع لمواجهة كورونا

وستقوم الوزارة بتدريب من سيقع الاختيار عليهم على المهام المطلوبة، كما ستحرص الوزارة على توفير سبل الوقاية والحماية للمتطوعين، وأكدت الوحدة على أن الجميع يخوض تلك المعركة بدون تمييز، وفي حال الرغبة في الانضمام للفرق، وفرت الوزارة رابط للتسجيل والانضمام للفرق المقاومة لكورونا، وسمحت الوزارة بالتقدم لكلًا من:

  1. العاملين بالمهن الطبية.
  2. طلبة الكليات الطبية.
  3. العاملين بوظائف غير طبية.
  4. طلبة الكليات غير الطبية.

ويمكن إتمام خطوات التطوع من خلال تسجيل البيانات المطلوبة من الاسم والسن ورقم الهاتف ومحل السكن وطبيعة العمل أو المجال.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.