للعاملين بالقطاع الخاص تعرف على رصيد الإجازات وفقا لقانون العمل الجديد

نظم مشروع قانون العمل الجديد، الذي تم عرضه على مجلس النواب من الحكومة إجازات العاملين في القطاع الخاص.

بنود قانون العمل الجديد

وجاءت البنود المنظمة كالتالي:

  • للعامل إجازة سنوية بأجر مستحق، لا يدخل بها أيام المناسبات الرسمية وعطلات الأعياد والراحة الأسبوعية، ويتم تقسيمها كالتالي:
  • 15 يوما خلال السنة الأولى.
  • ومن السنة الثانية 21 يوما.
  • ولمن أمضى في العمل عشر سنوات كاملة لدى صاحب عمل أو أكثر، له ثلاثون يوما.
  • 45 يوما لذوي الأعاقة ولمن تجاوز سن الخمسين.
  • إذا قلت مدة العمل عن سنة، تحسب الإجازة بنسبة مدة العمل على أن تكون مدة العمل ستة شهور على الأقل لدى صاحب العمل.
  • زيادة الإجازة السنوية بمقدار 7 أيام للعاملين في الأعمال الخطرة، أو الأعمال المضرة بالصحة أو مناطق نائية.

    يقوم صاحب العمل بتحديد مواعيد الإجازة السنوية حسب ظروف العمل، ولا يسمح بقطعها إلا بسبب أسباب قوية لمصلحة العمل.

  • لا يجوز للعامل أن يتنازل عن إجازته، مع إلتزامه بالإجازة في التاريخ المحدد، والمدة المحددة من صاحب العمل وتم إخطاره بها، وإذا قام العامل برفضها يسقط حقه في طلب مقابلها.
  • حق العامل في الحصول على إجازة سنوية بمدة 15 يوما، منها ستة أيام متصلة.
  • على صاحب العمل أن يلتزم بتسوية رصيد الإجازات، أو الأجر المقابل للإجازات كل ثلاث سنوات على الأكثر، وإذا انتهت مدة عمل العامل قبل استنفاد رصيد إجازاته السنوية له الحق في الحصول على أجر مقابل هذا الرصيد.
  • بالنسبة لذوي الإعاقة والأطفال لا يجوز تأجيل الإجازة أو تجزئتها أو ضمها.
  • في حالة كان العامل متقدما لأداء امتحان في أحد المراحل التعليمية، له الحق في تحديد موعد إجازته السنوية، بشرط أن يخطر صاحب العمل بذلك بمدة 15 يوما على الأقل.
  • العامل له الحق أن يحصل على إجازة دراسية بأجر، وذلك عن أيام الامتحان، وهي لا يتم احتسابها من رصيد الإجازات السنوية، ويشترط للحصول عليها أن يجتاز الامتحان بتفوق، وإخطار صاحب العمل قبل الإجازة بعشر أيام على الأقل، وأن تكون طبيعة الدراسة لها علاقه بعمله.
  •  يمكن لصاحب العمل عند اكتشافه عمل العامل لدى الغير في مدة الإجازة، أن يحرمه من أجره عن المدة، أو يسترد ما دفعه عن أجر عنها.

    تحسب الإجازات العرضية للعامل من ضمن الإجازة السنوية المقررة للعامل، ويمكن له أن ينقطع عن العمل لسبب عارض بمدة لا تزيد عن سبع أيام في السنة، ويومان في المرة الواحدة بحد أقصى.

    حصول العامل على إجازة بأجر في الأعياد والمناسبات والعطلات، والتي تحدد من قرار من الوزير المختص.

  • يحق لصاحب العمل تشغيل العامل في تلك الأيام إذا دعت الضرورة لذلك، ويحصل على مثلي الأجر.
  • يحق للعامل الذي أمضى خمس سنوات متصلة في خدمة صاحب العمل، أن يحصل على إجازة بأجر لمدة شهر واحد لزيارة البيت المقدس أو أداء فريضة الحج، وهذه الإجازة تمنح للعامل مرة واحدة خلال خدمته.
  • للعامل حق في الحصول على إجازة مرضية في حالة ثبوت مرضه، يتم تحديدها من الجهة الطبية المختصة، وللعامل الحق في التعويض عن الأجر خلالها.
  •  العامل الذي يتم ثبوت مرضه في المنشآت الصناعية، له الحق في الحصول على إجازة مرضية كل 3 سنوات تقضى في الخدمة، على أساس 3 أشهر بأجر، ثم بعد ذلك ستة أشهر بأجر يعادل 85% من أجره، وبعدها ثلاثة أشهر بأجر يعادل 75% من أجره، وهذا إذا قررت الجهة الطبية المختصة باحتمال شفائه.
  • للعامل الحق في الإستفادة من الإجازة السنوية الخاصة به بجانب الإجازة المرضية، وله الحق في طلب تحويل الإجازة المرضية لسنوية، في حالة وجود رصيد يسمح بذلك.

في الأمراض المعدية التي تحدد بقرار من وزير الصحة، تقوم الجهة الطبية المختصة، و طبيب الهيئة العامة للتأمين الصحي، بمنع العامل المخالط لمريض مصاب بأحد الأمراض المعدية من أفراد أسرته، من مزاولة العمل ويلتزم صاحب العمل بصرف أجره عنها.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.