كيفية توثيق الطلاق في القانون الجديد؟

يبدأ مجلس النواب يوم الأحد المقبل مناقشة مشروع قانون تقدمت به الحكومة بخصوص إنشاء وتنظيم المأذونيات وأعمال المأذونيين في لجنته التشريعية، وفي هذا التقرير سنلقي نظرة عن الاجراءات المطلوبة لعملية توثيق الطلاق بين الزوجين في القانون الجديد فتابعونا.

ما هي الاجراءات والمستندات المطلوبة لتوثيق الطلاق رسميًا؟

تنص المادة ( 42) من القانون أنه لتقديم طلب توثيق طلاق سواء كان هذا الطلب من الزوج أو الزوجة أو الاثنين أنه لابد أن يلتزم المأذون بعمل اجراءات التحكيم بين الزوجين قبل عملية توثيق الطلاق، وهو على ثلاثة حالات كالتالي:

(1 ) لو ذهب الزوجان إلى المأذون ومصرين على الطلاق فورًا، أو أن الطلاق وقع، أو أن الزوج ذهب بمفرده وأكد وقوع الطلاق، أو أن الزوجة جاءت وأقرت بأنها قامت بتطليق نفسها بموجب حقها الثابت في وثيقة الزواج وجب على المأذون توثيق الطلاق بعد الإشهاد عليه.

(2) لو ذهب الزوجان للمأذون وقررا الطلاق ولكن بدون تأكيد وجب على المأذون أن يقوم بتبصرة الزوجين بمخاطر الطلاق واختيار الحكم من أهل الزوج، وحكم من أهل الزوجة لحل المشكلة الدائرة بينهما مع إثبات ذلك في الأوراق الرسمية مع ذكر اسم الحكمين المختارين والموعد المتعلق بالتوفيق ولا يتم توثيق الطلاق في هذه الحالة باستثناء لو عجز الحكمان عن التوفيق.

(3) لو ذهب الزوج إلى المأذون بمفرده وطلب توثيق الطلاق أو أن الزوجة صاحبة العصمة فعلت ذلك فيجب على المأذون تبصرة الطالب للطلاق بمخاطر الطلاق، وضرورة اختيار حكمين من الأهلين وتوثيق اسم الحكمين وإخطار الزوجة بالاعلان أو الزوج في حال لو العصمة بيدها.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.