كورونا ينتشر بالكلام.. دراسة أمريكية تكشف عن مفاجآت بشأن الفيروس التاجي

في مفاجآت جديدة عن فيروس كورو نا المستجد “كوفيد -19″، كشفت دراسة أمريكية عن أن كورونا ينتشر بالكلام عبر جسيمات صغيرة تتعلق في الهواء لمدة قد تزيد على 10 دقائق، وبالتالي تتسبب هذه الجسيمات في نشر الفيروس بشكل كبير خصوصًا إذا كانت الأصوات مرتفعة.

وأظهرت الدراسة التي أجراها باحثون في معهد أمراض المعدة والسكري بالولايات المتحدة الأمريكية، نتائج مؤكدة في هذا الشأن بعد تقييم تجربة تحدث فيها شخص بصوت عالٍ لمدة 25 ثانية داخل صندوق مُغلق.

فيروس كورونا ينتشر بالكلام

وفي سياق الحديث عن أن فيروس كورونا ينتشر بالكلام وفقًا لعملاء أمريكان، فإن الدراسة التي قاموا بهذا أثبتت، من خلال تسليط أشعة ليزر على الصندوق الذي دخله شخص ورفع فيه صوته، وجود جسيمات صغيرة يُمكن رؤيتها، إذ بقيت هذه الجسيمات تسبح في الهواء الموجود داخل الصندوق لمدة تصل إلى نحو 12 دقيقة.

وعبر الدراسة الحديثة، أفاد العلماء الأمريكان، بأن الكلام بصوت مرتفع يُولد آلاف الجسيمات التي تحمل فيروس كورونا المستجد إذا كان الشخص مصابًا به، وأن هذه الجسيمات قادرة على البقاء في الهواء لدقائق، خصوصًا إذا كان المكان مُغلقًا.

أهمية ارتداء الكمامات

وقال العلماء بعد إجراء هذه الدراسة التي كشفت عن أن فيروس كورونا ينتشر بالكلام في الأماكن المغلقة: إن التحدث بصوت منخفض يولد جسيمات قليلة في العدد، مشيرين إلى أن الكلام قادر على نقل العدوى بفيروس كورونا، وبالتالي من المهم جدًّا ارتداء الكمامات، خصوصًا في البلاد التي ينتشر بها الفيروس التاجي.

كورونا ينتشر بالكلام.. دراسة أمريكية تكشف عن مفاجآت بشأن الفيروس التاجي 1

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.