كل ما تريد معرفته عن بنات العويس وما هي قصة اختطافهم ومطالبات بفحص DNA

بدأت قضية إختطاف بنات العويس تطفو على السطح من جديد، وقد عاد العديد من المغردين عبر موقع التواصل الاجتماعي تداول هاشتاق وين بنات العويس، وتعتبر هذه القضية من أبرز القضايا في الوقت الحالي، حيث إختفت بنتين لأحمد بن مشعل وذلك بعد أن تم ولادتهم قبل ما يقرب 20 سنة تقرباً، وقد كشف أحمد العويس أبو مشعل عن أنه تم إستبدال المولدتين لمولود ذكر وأنثى موتى، وقد أخبر زوجته بتلك المفاجئة، حيث قال أنه تم وضع بنتين في مستشفى اليمامة في العاصمة الرياض، وذلك يوم الإربعاء في عام 2001 من شهر أكتوبر، وقد قام أحمد العويس بمناشدة العديد من الجهات المسؤولة وطالب بفحص DNA لطفلين المتوفين بعد أن تم دفنها، وقد إكتشف أن زوجته قامت بوضع مولدين اثنين لكنه لم يجد أى مساعدة.

بنات العويس

تحدث المحامي الدكتور سعد بن شايع على أنه بعد اكتشاف خاطفة الدمام التى تم العثور على أطفال عندها مخطوفين لأكثر ما يقارب عن 20 سنة كانت تخطف الأطفال من المستشفيات وذلك حسب ما اعترفت، وقد قامت قناة روتانا الخليجية بعرض قضية رأي عام قبل سنوات، والتى لاقت تعاطف كبير من قبل المواطنين.

حيث أكد المحامي بن شايع على أن القضية يتولاها حالياً المحامي عبدالله النخيلان من الرياض، وهي قضية سهلة وذلك حسب وصفه الأب بأنه يعرف مكان دفن الوالدين، حيث يكفى ذلك أخذ عينة من رفات الطفلين DNA، والقيام بالفحص وفي حال التطابق تنتهي القضية، وفي حال وحد إختلاف سوف يتم البدء بإجراء تحقيق في تلك القضية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.