“كلاب لابرادور”.. حيلة أمريكا الجديدة لاكتشاف مصابي فيروس كورونا.. تعرف على التفاصيل

تسعى الولايات المتحدة الأمريكية إلى اكتشاف حلول جديدة من أجل حل أزمة فيروس كورونا الجديد، بعد زيادة الأعداد بشكل مهول خلال الأيام القليلة الماضية، حيث تخطت الولايات المتحدة الأمريكية حاجز المليون إصابة خلال الساعات القليلة الماضية، وسط رعب وقلق كبير من المواطنين داخل أمريكا، حيث تبذل أمريكا قصارى جهدها من أجل وجود حلول جديدة تستطيع من خلالها علاج فيروس كورونا واكتشاف المصابين.

أمريكا تكتشف طريقة جديدة للكشف عن فيروس كورونا

ووفقا للعديد من التقارير الصحفية المختلفة أن جامعة بنسلفانيا الأمريكية بدأت في استخدام حيلة جديدة يستطيعوا من خلالها اكتشاف مصابي فيروس كورونا، من خلال استخدام الكلاب، حيث يتضمن المشروع الذي قدم للجامعة استخدام ثماني كلاب من نوع “لابرادور” وهي واحدة من أفضل الكلاب التي تميز الروائح، وذلك بعدما أثبتت بعض البحوث الأمريكية أن فيروس كورونا له رائحة يمكن اكتشافها.

استخدام الكلاب
طريقة جديدة لاكتشاف فيروس كورونا

وأضاف المسؤولون داخل الجامعة خلال تصريحات أنه إذا نجحت الكلاب بالفعل في اكتشاف الفيروس الوبائي في جسد الإنسان من خلال رائحته، من الممكن تطبيق تلك الطريقة في المستشفيات والمصالح والأماكن العامة كلها من أجل الحد من انتشار المرض بشكل كبير بين المواطنين في ظل زيادة أعداد المصابين بشكل مهول.

وتسعى الولايات المتحدة الأمريكية إلى إعادة تشغيل المصالح والأعمال في ظل العديد من التحذيرات من خبراء وأطباء، وذلك من أجل منع تفشي المرض بشكل أكبر داخل الولايات المتحدة الأمريكية خلال الفترة المقبلة.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.