كارثة تهدد البشرية غير فيروس كورونا

يبدو أن وباء فيروس كورونا الذي اجتاح العالم بأكمله ويشكل خطرًا حقيقيًا يهدد البشرية وهو حديث العالم على مدار الساعة، ولكن كارثة تهدد البشرية أخرى غير كورونا، حيث كشفت خريطة تفصيلية لشرق القارة القطبية الجنوبية التي أظهرت ارتفاع معدل الذوبان للجليد فيها ، وإذا استمر بهذا المعدل فسوف يسبب هذا النهر الجليدي كوارث عالمية، وبحسب دراسة نُشرت في مجلة ساينس أليرت العلمية فإن النهر الجليدي ( دنمام) خلال العقود الثلاثة الماضية تراجع نحو 3 اميال ، وفقد نحو أكثر من 250 مليار طن من الجليد رغم انه نهير جليدي صغير سميك.

كارثة تهدد البشرية

كارثة تهدد البشرية غير فيروس كورونا 1
كارثة تهدد البشرية

غرق اليابسة

واشارت الدراسة إلى أن سبب الكارثة المحتملة هو ان النهر الجليدي ينحدر بالاتجاه المعاكس ، ويوجه الجليد المُذاب بعيدًا عن المحيط بدلًا من أن يكون باتجاه المحيط، وأن استمرار تراجع النهر الجليدي على طوله فقد يخرج ذلك الأمور عن السيطرة ، حيث أوضح العلماء أن في حال ازدادت كمية الجليد المُذاب فسوف يؤدي إضافة لمياه المحيطات إلى ارتفاع منسوبها وبالتالي يغرق اليابسة

ومن جهتها، فيرجينيا برانكاتو، عالمة الجيولوجيا في وكالة ناسا ، أوضحت ” أن الأرض أسفل الجانب الغربي من نهر دينمان الجليدي تساعد على تزايد كميات المياه بها، وهذا يعني زيادات كبيرة في مستويات البحار والمحيطات في المستقبل”.

ووفقًا لتوقعات معدّوا الدراسة إذا ذاب الجليد بأكمله فسوف يرفع منسوب مستوى سطح البحر بمقدار 1.5 متر ، وأشاروا إلى أن غرب القارة القطبية الجنوبية تعتبر أكثر عرضة للذوبان عمومًا وبالتالي هذه النتائج تدعم قكرة أن الأكثر عرضة للخطر هو شرق القارة القطبية الجنوبية.

وبحسب إريك ريجنو، عالم نظام الأرض ، في جامعة كاليفورنيا،  كان ذوبان الجليد في غرب القارة القطبية الجنوبية بشكل أسرع  وخاصة في السنوات الأخيرة، وهذا دليل آخر على أنه قد يتسبب في ارتفاع مستوى سطح البحر بشكل أكبر بكثير..

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.