قريبًا الأساور الذكية لمصابي كورونا.. تقنية جديدة بدلًا من الحجر الصحي

ضمن إطار الجهود المبذولة لرفع كفاءة التعامل مع جائحة كورونا ، التي فرضت تطوراتها المتلاحقة من ضرورة إيجاد الحلول البديلة باستخدام التكنولوجيا التي كان لها درو كبير في التعامل مع الجائحة، وقد سخرت المملكة التقنية في سبيل ذلك، فقدمت العديد من الخدمات التي تعتمد على التكنولوجيا ، وقريبًا سوف يتم إطلاق الأساور الذكية لمصابي كورونا تهدف إلى معرفة مدى التزام هؤلاء بالعزل المنزلي بدلًا من وضعهم في الحجر الصحي لمدة 14 يومًا.

الأساور الذكية

قريبًا الأساور الذكية لمصابي كورونا.. تقنية جديدة بدلًا من الحجر الصحي 1
الأساور الذكية

أهداف تقنية الأساور الذكية

وكان المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة السعودية، الدكتور محمد العبدالعالي، كشف اليوم عن عزم المملكة توفير الأساور الإلكترونية والتطبيقات الذكية وأمور تقنية متقدمة، إذ بدأت إتاحة الأساور الإلكترونية للفئات المستفيدة منها، وقال موضحًا: “القضية ليست في التتبع ومعرفة وضمانة الالتزام، وإنما يتم من خلالها تقديم خدمات نوعية وجيدة، تضيف مزيداً من الاطمئنان والرعاية للمستفيدين من هذه الخدمات”، وأضاف معلناً أنه “سيتم تخصيص مساحة من المؤتمر لتسليط المزيد من الضوء وإعطاء تفاصيل تفيد المجتمع عموماً، والفئة المستفيدة من هذه الخدمة خصوصا في القريب العاجل”.

ويُذكر أن وزارة الصحة اعتمدت تطبيق توكلنا للحصول على تصاريح التنقل إلكترونيًا خلال فترة منع التجول وعدد الساعات المسموح بها، إضافة لأنواع أخرى من التصاريح التي يقدمها توكلنا، منها التصاريح التموينية التي تشمل تصريح تموين داخل الحي، وهو تصريح ليس له حد أسبوعي، وتصريح تموين طارئ فهو محدود بأربع مرات أسبوعياً، على أن تكون متفرقة بالأيام ومدة كل منها ساعة، وتتجدد كل يوم سبت الساعة (11:59م)، والتصريح الإلحاقي وهو يكون مرتين يومياً كل منها ساعة ونصف، وذلك خلال فترة تصريح العمل، وشدد العبد العالي على أن جميع التصاريح تخضع لضوابط.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.