قرار مفاجئ من أمريكا بشأن الحرب مع إيران.. ترامب يتحدى خامنئي وروحاني

قرار مفاجئ اتخذته الولايات المتحدة الأمريكية، مساء اليوم الجمعة 3 يناير|كانون الثاني 2020، في أعقاب الغارة الجوية التي استهدفت بها موكب قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني، حيث وقع قتيلا هو وعدد من قيادات الحشد الشعبي بالقرب من مطار العاصمة العراقية بغداد، وفي ظل التهديدات الإيرانية المستمرة وردود الأفعال شديدة اللهجة خاصةً من علي خامنئي مرشد الثورة الإيراني، والرئيس حسن روحاني، حول مقتل أحد أهم الجنرالات في الحرس الثوري الإيراني، أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية تحت رئاسة دونالد ترامب، أنها بصدد نشر نحو 3 آلاف جندي إضافي في منطقة الشرق الأوسط، تحسبا لأي هجمات إيرانية محتملة.

نشر قوات أمريكية إضافية في الشرق الأوسط

قرار نشر الولايات المتحدة لنحو 3 آلاف جندي إضافي في الشرق الأوسط، جاء على لسان مسؤول عسكري أمريكي، حيث أوضح أن هذه القوات الإضافية المنتظرة آتية من قوة الرد الفوري التابعة للفرقة 82 المحمولة جوا، وهذه القوات تلقت بالفعل أوامر للاستعداد للنشر حسبما يتطلب الوضع في الشرق الأوسط، وفقا لشبكة CNN الأمريكية في نسختها العربية، وهذه القوات هي الإضافية للمرة الثانية في أيام بعدما نشرت أمريكا في بغداد 750 جنديا آخرين في أعقاب اقتحام السفارة الأمريكية في العراق.

أمريكا تخشى تهديدات إيران

وتواصل سفارات أمريكا في العديد من دول العالم توجيه رسالات تحتوي تحذيرات أمنية، وتوجيهات لرعاياها، في العديد من دول العالم، ومن بينها البحرين، والكويت، وباكستان، بالإضافة إلى حث المواطنين الأمريكيين على مغادرة العراق على الفور بعد مقتل قاسم سليماني، مؤكدةً أنها على دراية بالتهديدات المواجهة للمواطنين الأمريكيين في هذه البلدان.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.