في رسالة غير مباشرة لمصر .. رئيس وزراء إثيوبيا: سنبني سد النهضة ولن وتمنعنا قوة

على خلفية جلسة استجواب عقدت اليوم الثلاثاء في البرلمان الإثيوبي، جاءت تصريحات مثيرة للجدل لرئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد علي، والتي قد تداولتها العديد من وسائل الإعلام المختلفة،  وحملت تصريحاته في طياتها الكثير من الرسائل غير المباشرة لمصر، والتي اختلفت ما بين التهديد بخيار الحرب إن فرضت، وبين التأكيد على عدم الضرر بمصالح مصر المائية.

رئيس وزراء إثيوبيا يؤكد على بناء سد النهضة

وصرح أبي أحمد علي خلال جلسة البرلمان قائلًا: “إنه لا توجد قوة يمكن أن تمنع إثيوبيا من بناء سد النهضة”، موضحًا أن بلاده لا تنوي إلحاق الضرر بكل من شعبي وحكومتي مصر والسودان، كما أضاف أنه من المخطط وجود لقاء قريب مع الجانب المصري.

وعلى الجانب الآخر تبعًا لتصريحات الوكالة الأمريكية، قد قال رئيس وزراء إثيوبيا: “إذا كانت ثمة حاجة لخوض حرب فيمكننا حشد ملايين، إذا تسنى للبعض إطلاق صاروخ، فيمكن لآخرين استخدام قنابل، لكن هذا ليس في صالح أي منا”.

ومن ناحية أخرى وجه “أبي أحمد على” بزيادة التركيز في الوقت الحالي على وضع اللمسات الأخيرة الخاصة بسد النهضة، وذلك تبعًا للجدول الزمني المحدد.

ومن الجدير بالذكر أن تصريحات رئيس وزراء إثيوبيا كانت قد جاءت عقب فشل المفاوضات، حيث قد صرح الرئيس عبد الفتاح السيسي بعدم توصل الاجتماع الثلاثي، الذي ضم مصر وإثيوبيا والسودان في الخرطوم، في بداية الشهر الجاري، إلى أي نتيجة إيجابية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.