عيد ميلاد سعيد.. تفاصيل الساعات الأخيرة في حياة والد إيهاب توفيق

توفي الليلة الماضية والد المطرب إيهاب توفيق، إثر حريق هائل شب في فيلته الكائنة بمدينة نصر، وتجري النيابة العامة التحقيقات للوقوف على الأسباب الحقيقية التي أسفرت عن وقوع الحريق ومصرع والد الفنان إيهاب توفيق.

تفاصيل الساعات الاخيرة في حياة والد إيهاب توفيق

وأوضح عدد من أصدقاء الفنان إيهاب توفيق (شهود عيان) تفاصيل الساعات الأخيرة في حياة والد الفنان، مشيرين إلى أنهم برفقة إيهاب توجهوا إلى فيلا والده في مدينة نصر -كما الحال في هذا اليوم كل عام- للاحتفال بعيد ميلاد إيهاب توفيق، مساء أمس الأربعاء.

وبعد انتهاء الحفل، ودّع إيهاب والده وخرج لإكمال الاحتفال بعيد ميلاده رفقة أصدقائه في أحد الأماكن العامة.

وفي تمام الساعة السادسة من صباح اليوم الخميس، عاد إيهاب إلى فيلا والده، لكنه وجه ألسنة اللهب تحاصر الطابق الثاني من الفيلا.

انهار إيهاب توفيق بينما يحاول كسر باب الطابق الثالث، الذي يتواجد فيه والده، إلا أنه لم يستطع كسره، بينما كان والده قد فارق الحياة في غرفة نومه، بسبب الاختناق.

أسباب حريق فيلا والد إيهاب توفيق

أشارت المعاينة الأولية من قبل الجهات الأمنية للحادث، إلى أن الحريق شب في أحد الأجهزة الكهربائية في المنزل، مما أدى إلى انتشارها في كامل المنزل واندلاع النيران.

وحسب أحد مسئولي مديرية أمن القاهرة، فإن العاملين في الفيلا أكدوا أن النيران اشتعلت في الدفاية الخاصة بالدور الأول من الفيلا، مؤكدين أنه لم يتمكن أحد منهم من السيطرة عليها بسبب شدتها.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.