عودة فتاة المطرية رحمة رمضان.. وجهات الأمن تكشف تفاصيل اختفائها

عادت الطالبة رحمة رمضان المعروفة إعلاميًا بفتاة المطرية (19 عاما)، إلى منزل والدها ظهر أمس الأحد الموافق 12 يناير| كانون الثاني 2020، وفقا لما كشفه مصدر أمني في تصريحات صحفية أدلى بها اليوم الإثنين الموافق 13 يناير| كانون الثاني 2020، موضحًا أن “فتاة المطرية” كانت بصحبة إحدى قريباتها وعادت إلى والدها، نافيا ما تردد عبر مواقع التواصل الاجتماعي، من تعرضها للاختطاف أو الاختفاء في ظروف غامضة بعدما انقطعت كل سبل الاتصال بها، موضحًا أن سبب اختفائها بالفترة الماضية يرجع إلى خلافات أسرية داخلية، مبينا أنه تم تحرير محضر بالواقعة سالفة الذكر وبتلك المعلومات.

عودة فتاة المطرية رحمة رمضان إلى منزلها

عودة فتاة المطرية رحمة رمضان.. وجهات الأمن تكشف تفاصيل اختفائها 1

فتاة المطرية رحمة رمضان، لديه من العمر 19 عاما، وهي حاصلة على دبلوم فني تجارة، وتعمل بمجال بيع العطور من خلال صفحة لها عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، وهي شقيقة كبرى لـ3 بنات، وابنة لأسرة بسيطة يعولها مواطن مصري مكافح يعمل سائقاً في إحدى الشركات، وهي مخطوبة وتستعد للزفاف قريبا، وأدى اختفائها في ظروف غامضة خلال الفترة الماضية إلى تدشين حملة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعي للبحث عنها، قبل أن تكشف جهات الأمن أنها كانت بصحبة إحدى قريباتها وعادت لمنزلها وتنفي تعرضها للاختطاف كما أُشيع.

فتاة المطرية رحمة رمضان

وأدى غياب فتاة المطرية رحمة رمضان عن بيتها، إلى حالة قلق وزعر سيطرت على ذويها، حيث قالت والدتها في تصريحات لها: “إحنا مستنيين رحمة ترجع، كلنا بندور عليها ومفتقدينها، بنتي في حالها ونزلت من يوم الخميس العصر وبعدها اختفت، وربنا يستر وماتكونش اتخطفت”.

قد يعجبك ايضا
تعليق 1
  1. د عزام الطويل يقول

    الله يسترها على ابنائنا وأبناء المسلمين والناس أجمعين

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.