عمالة سرقت الملابس الخاصة بالتبرعات الخيرية وتبيعها بالرياض والشرطة تكشف كل شيء بالفيديو

تمكن المراقبون الأمنيون في أمانة منطقة الرياض بالتعاون مع الجهات الأمنية التابعة لوزارة الداخلية، أمس الأربعاء، من ضبط عمالة وافدة في المملكة العربية السعودية تقوم بسرقة الملابس الخاصة بالتبرعات الخيرية، ومن ثم إعادة بيعها مرة أخرى في الرياض بعد تخزينها في أحد المنازل.

أمانة الرياض: اتخذنا كافة الاجراءات القانونية ضد المخالفين

وأصدرت أمانة الرياض بيانًا على حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي ( تويتر )، على شبكة الانترنت، تشير إلى أن الأمن اغلق الموقع بالكامل، وأحال المخالفين إلى جهات الاختصاص من أجل تطبيق العقوبة النظامية عليهم.

وجاء بيان أمانة منطقة الرياض على تويتر كالتالي:

مراقبو #أمانة_منطقة_الرياض وبالتعاون مع الجهات الأمنية يضبطون عمالة وافدة تسرق ملابس التبرعات الخيرية لتعيد بيعها بعد تخزينها في أحد المنازل، وتم إغلاق الموقع وإحالة المخالفين للجهات المختصة لتطبيق العقوبات النظامية بحقهم..

الغش التجاري من الجرائم الكبرى في المملكة العربية السعودية

ويجرم  القانون السعودي أي عمليات للنصب أو الاحتيال، أو كما في هذه الواقعة حيث لا يصح من الناحية القانونية أن يقوم مجموعة من الأشخاص أن يأخذوا ملابس التبرعات الخيرية ومن ثم يعيدوا بيعها من جديد بعدما يقوم الجناة بتخزينها في أحد المخازن المنزلية. لأن هذا يعتبر من أحد صور الغش التجاري التي يجرمها القانون السعودي ولا يرضى بها على الإطلاق. لأن التجارة تختلف كل الاختلاف عن هذه الأفعال المشينة التي قد يفعلها ضعاف النفوس لربح بعض المال.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.