“علاج للبرد”.. 10 فوائد صحية للعناق في اليوم العالمي للحضن

تحل اليوم الثلاثاء 21 يناير، ذكرى الاحتفال باليوم العالمي للحضن، الذي اقترحه الأمريكي “كيفين زابورني”، منذ عام 1986، لمعانقة الأشخاص المقربين سواء حبيب وزوج، أو أم وأب وصديق.

“زابورني”، أوضح أن هدفه من الاحتفال باليوم العالمي للحضن، يعود إلى أن أكثر أيام السنة كآبة تأتي بعد احتفالات رأس السنة، بسبب برودة الجو وندرة ظهور الشمس التي تمد الإنسان بالطاقة وهرمون السعادة.. ويرصد موقع “اليوم الإخباري” لقرائه فوائد وأنواع الحضن.

"علاج للبرد".. 10 فوائد صحية للعناق في اليوم العالمي للحضن 1

فوائد الحضن

وأجرى عدد من الخبراء، بعضهم في جامعة كارنيجي ميلون في بيتسبيرج، دراسات على فوائد العناق، إذ جاءت كالتالي:

  • علاج لنزلات البرد.
  • يعمل على خفض ضغط الدم.
  • يساعد على زيادة التركيز.
  • يعالج آلام العضلات والمفاصل.
  • يعزز الشعور بالحب.
  • يقلل من الإحساس بالوحدة.
  • يقضي على التوتر والخوف.
  • يحفز هرمون السعادة.
  • يعالج الصحة النفسية.
  • يزيد من شعور الرضا.

أنواع الحضن

ولأن لغة الجسد كفيلة بشرح معنى كل لمسة، فإن “الحضن” بأنواعه المختلفة يعمل على توصيل شعور محدد ولغة مقصودة بعينها بين الأحبة، ليكتمل الحوار والتواصل بينهما، ومن أبرز أنواع الحضن ما يلي:

  • حضن قوي يكشف عن الحب الشديد للطرف الآخر.
  • حضن سريع هدفه التعبير عن الاهتمام.
  • حضن طويل يعبر عن مدى الاحتياج للآخر.
  • حضن مع النظر في العينين هدفه البوح بكلمات الحب.
  • حضن احتواء، ويعد علامة على الشعور بالثقة والحماية، وهو غير مقتصر على الأزواج، إذ يمكن أن يكون بين الأباء وأطفالهم أو بين الأقارب، ما يُؤثر إيجابيا على حالتهم النفسية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.