عقب إعلان ترامب … مصر تعلن سحب هذا العقار لاستخدامه في علاج فيروس كورونا المستجد

صرح كريم كرم، نائب رئيس اللجنة النقابية للشركة المصرية لتجارة الدواء منذ قليل، أن مصر قامت بسحب العقار الذي أعلن عنه “دونالد ترامب” الرئيس الأمريكي، لعلاج فيروس كورونا المستجد، وهو عقار “ليكونيل”، وبدأت مصر في إجراءات سحب العقار من صيدليات الشركة والبدء في التجهيز استخدامه كعلاج استراتيجي بعد وضعه في وزارة الصحة المصرية.

علاج فيروس كورونا

عقار بلاكنيل
عقار بلاكنيل

وذكر أيضأ أن المادة الفعالة التي يرتكز عليها علاج فيروس كورونا المستجد تتواجد في عقار من إنتاج شركة “مينا فارم” وهو “هيدروكين”، وعقار “ليكونيل” والعقار المستخدم في علاج الروماتويد والملاريا، وهو عقار “هيدروكسي كلوروكين” الذي تنتجه شركة الدواء “ايفنتس سينوفي”، كما أكد على أن العقار الذي أعلنت عنه الولايات المتحدة الأمريكية لعلاج فيروس كورونا المستجد متواجد في مصر.

تحذير هام

وأكد نائب رئيس اللجنة النقابية للشركة المصرية لتجارة الدواء على أن هذا العقار لا يسمح بإستخدامه ذاتيًا، ويؤكد المختصين على ضرورة استخدام العقار تحت إشراف الرعاية الطبية، ويرجع هذا إلى المضاعفات البالغة التي قد يتسبب فيها هذا العقار، خاصة وأن هذا العقار يتم استخدامه في علاج الأمراض المناعية، على رأسها الملاريا والروماتويد.

علاج كبار السن

إلا أن العقار المشار إليه لن يكون ذا جدوى في علاج كبار السن، والذين تتجاوز أعمارهم ال60 عام، لافتًا في نهاية تصريحاته أن شركات الأدوية والعلماء المتخصصين في حاجة لفترة عام على الأقل، ليتمكنوا من إنتاج عقار جديد لعلاج فيروس كورونا المستجد.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.