عاجل: وفاة طفل في بورسعيد والسبب لعبة “ببجي”

قالت عدة وسائل مصرية عن أنباء وفاة أحد الأطفال بسبب اللعبة الشهير “ببجي” ولا يتجاوز الطفل 12 من عمره، وأكدت عائلة الطفل أن المعني بالأمر كان يلعب لعبة “ببجي” لساعات كثيرة ومتواصلة دون انقطاع كما كشفت وسائل مصرية اخرى أن الطفل توفي بسبب السكتة القلبية وهذا ما أكده المستشفى الذي نقل اليه الطفل في محافظة بورسعيد التي تقع في الجزء الشمالي الشرقي للبلاد، 

سبب الوفاة المؤكد

ونقل الطفل في ساعات متأخرة الى مستشفى “السلام” ببورسعيد بعد أن وجدته عائلته مطروح على الارض وهاتفه في يده وبها اللعبة الشهيرة “ببجي”، وتلقى الطفل الفحوصات اللازمة وتبين اصابته بالسكتة القلبية، وتم اتخاد جميع الاجراءات والاحتفاظ بالجثة وكتابة المحضر واتخاد التدابير الازمة واخبار النيابة العامة المختصة للتحقيق في جميع ملابسات القضية واتخاد قرار السماح بالدفن. 

ماقلته عائلة الطفل

وقالت عائلة الطفل المقيمة في محافظة بورسعيد أن الابن كان يلعب لعبة ببجي لساعات متواصل تصل الى 15 ساعة في اليوم وكان كذلك كثير السهر ولا ينام الا في وقت جد متأخر، وشعرت عائلة الطفلة بالصدمة الكبيرة والحزن في فقدان الطفل وهو في عمر الزهور وتصي عائلة الطفل كل الاسر والعائلات بمراقبة أطفالهم وعد السماح لهم بالإكثار في اللعب أو يمكن منعهم من اللعب واعطاء الأولوية للتعليم وانجاز تمارينهم الدراسية، وليست هذه المرة الاولى التي نسمع عن وفاة بسبب اللعبة الاكثر انتشار في العالم. 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.