الاتحاد الأوروبي يجتمع لبحث تطورات الأوضاع في ليبيا

تعقد دول الاتحاد الأوربي في العاصمة البلجيكية “بروكسيل” اليوم الثلاثاء الموافق 7 يناير 2020م، اجتماعًا بشان تطورات الأوضاع في ليبيا، بحسب نبأ عاجل بثته قناة “العربية” ، مشيرة إلى أن بوريس جونسون، وزير الخارجية البريطاني، قد توجه إلى بروكسيل لبحث مجموعة من التطورات في منطقة الشرق الأوسط، وعلى رأسها الوضع الليبي الحرج، ومقتل الزعيم الإيراني، قاسم سليماني، قائد فيلق القدس .

اجتماع الاتحاد الأوربي اليوم

ويذكر أن منطقة المتوسط، تشهد حالة من الاضطرابات الشديدة، ولا سيما عدم الاستقرار الليبي، الذي يشهد ساحته، التناحر بين الفصائل المختلفة حربيًا، وأيضًا التباين في وجهات النظر والتخبط في القرارات بين الفصائل السياسية، فالحكومة تغرد في اتجاه، ومجلس النواب الليبي والجيش الوطني، يسعى لتوحيد ليبيا في اتجاه آخر .

اشتعال الوضع في ليبيا

وكان آخر التطورات والتي أدى إلى اشعال منطقة المتوسط، الاتفاق الأمني بين الحكومة الليبية بقيادة فايز السراج، والرئيس التركي، رجب طيب أردغان، للمشاركة في البحث عن الغاز  في المياه الأقليمية الليبية، فضلًا عن تقدم الجيش الليبي الوطني في اتجاه العاصمة طرابلس، في اشتباكات عنيفة مع قوات الوفاق، ووجود حالة من الفوضى والدمار في جنوب العاصمة، سعيًا لسيطرة كل طرف على تلك المنطقة الاستراتيجية .

مقتل قائد فيلق القدس

كما يبحث الاتحاد الأوربي التهديدات الأمنية الإيرانية في المنطقة، بعد مقتل قاسم سليماني، قائد فيلق القدس، والذي قد يؤدي إلى التصعيد الإيراني ضد الولايات المتحدة، وقد يؤثر على المصالح الأوربية في تلك المنطقة، فضلًا عن التوترات الأمنية في منطقة الخليج العربي، التي تمثل أهمية كبيرة لدول الاتحاد الأوربي من الناحية الاقتصادية، ولا سيما أنها مصدر البترول للعالم أجمع .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.