بعد حادث طبيبات المنيا.. التعليق الأول لوزيرة الصحة واتخاذ 3 قرارات

أصدرت وزيرة الصحة والسكان هالة زايد عددًا من القرارات الهامة، وذلك على إثر الحادثة التي نجم عنها مقتل طبيبتان وإصابة 17 طبيبة أخرى، وهو الحادث الذي وقع أثناء توجهم من محافظة المنيا إلى محافظة القاهرة لتلقي دورة تدريبية، وقد تم التعامل طبيًا مع الحادث ولا زال المصابين يتلقون العلاج بالمستشفى، وتنوعت إصاباتهم بين جروح قطعية وكدمات وكسور، وهناك 3 حالات في حالة حرجة ويتلقون علاجهم بالرعاية المركزة في معهد ناصر، وفيما يلي أهم القرارات التي اتخذتها الوزارة.

قرارات وزيرة الصحة

  1. إلحاق والدي الطبيبتان المتوفيتان بالبعثة الطبية التي تذهب إلى المشاعر المقدسة للحج العام الجاري.
  2. إطلاق اسم والدي الطبيبتين على الوحدات التي كانتا تعملان بها تكريمًا لهما.
  3. ضم جميع المصابين إلى البعثة الطبية للحج هذا العام.

ومن المقرر أن تقوم وزارة الصحة بواجب العزاء للمتوفين، كما تم تشكيل فرق طبية لمتابعة المصابين منهم أساتذة جامعات، كما يجرى إعداد تقارير طبية تتضمن حالات المصابين أولًا بأول، وقد أشارت تلك التقارير إلى تحسن إحدى الحالات وخروجها من المستشفى عقب تحسنها.

كما تم إعداد فريق من قيادات وزارة الصحة ضم كلًا من:

  • مستشار وزير الصحة للرعايات الحرجة والعاجلة الدكتور شريف وديع.
  • وكيل وزارة الصحة بالقاهرة الدكتور محمد شوقي.
  • رئيس أمانة المراكز الطبية المتخصصة الدكتور محمد ضاحي.

ويقوم الفريق على متابعة تلقي المصابين للعلاج اللازم والاطمئنان عليهم واتخاذ الإجراءات اللازمة في ذلك الصدد.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.