طُرق الوقاية من فيروس كورونا القاتل وتحذير خطير من طريقة انتشاره: «الكل مُعرض للإصابة»

حالة من الاستنفار الطبي يسيطر على جميع الجهات والمحاجر الصحية في جميع دول العالم، خوفًا من الانتشار الكبير لفيروس كرورنا القاتل الذي بدأ يتخطى حدود دولة الصين منبع الفيروس مؤخرًا، حيث سجلت العديد من الدول حالات إصابات بالمرض، مع العلم ووفقًا لمنظمة الصحة العالمية، بأن فترة الحضانة للفيروس الجديد تتراوح بين يوم واحد و14 يومًا، وقد ينتشر المرض أيضًا قبل ظهور أعراضه، وينتقل المرض بكل سهولة من إنسان إلى إنسان، وقد يتسبب شخص واحد مصاب بالفيروس في نقل العدوى وإصابة شخصين أو ثلاثة أو أربعة أشخاص، ما يعني أن هذا المرض قد يكون الأخطر  خلال العقود الأخيرة من حيث سرعة الانتشار.

أسباب انتشار فيروس كورونا

ومن جانبها كشفت اللجنة الوطنية للصحة الصينية بعد ارتفاع عدد الوفيات جراء المرض لـ 106 متوفي ومئات المصابين، أسباب وطرق انتشار فيروس كورونا بالبلاد:

  • ينتقل المرض بشكل أساسي عن طريق الرذاذ.
  • ينتشر سريعًا أيضًا مع من خلال التلامس.
  • المصدر الرئيسي للعدوى عبر الأشخاص المصابين.
حقيقة وفاة مصري في الصين بفيروس كورونا
فيروس كورونا

الدول التي وصل إليها الفيروس مؤخرًا

هذا وقد تخطى فيروس كورونا القاتل حدود دولة الصين الشعبية، ليصل إلى (اليابان، الولايات المتحدة، تايلاند، فيتنام، كندا، نيبال، كمبوديا، ألمانيا، سريلانكا، أستراليا، كوريا الجنوبية، سنغافورة، ماليزيا، فرنسا، تايوان).

أعراض فيروس كورونا والوقاية منه

كما حذرت الصحة الصينية المواطنين، من أن الأطفال والرُضّع وكبار بالسن ومرضى السُكري وارتفاع الضغط والأوعية الدموية، الأكثر تعرضًا للإصابة، وفي حالة تعرضهم ستكون حالتهم حرجة للغاية، وعن أعراض فيروس كورونا، فتتمثل في 3 حالات:

  1. الحمى.
  2. السُعال.
  3. ضيق التنفس وصعوبته.

يهمك أيضًا: موجة قطبية شديدة البرودة تضرب المملكة.

أول رد فعل سعودي رسمي تجاه فيروس كورونا لإنقاذ رعاياها في الصين

حقيقة وصول فيروس كورونا لمصر

وبعد تردد أنبائه عن وجود حالة إصابة بمصر، نفى الدكتور علاء عثمان، وكيل وزارة الصحة بالإسكندرية، ظهور أي حالات إصابة بفيروس كورونا القاتل في المحافظة، مشيرًا إلى أنه تم دخول طفل حديث الولادة إحدى المستشفيات قبل أيام بعد الاشتباه بإصابته بنزلة شعبية، إلا أن التحاليل والفحوصات أظهرت إصابته بفيروس كورونا من نوع OC43 وهو نوع شائع وليس النوع القاتل.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.