شركة سي آي كابيتال تتوقع ارتفاع سعر الدولار لهذه القيمة عام 2020 لـ 5 أسباب

تنبأت شركة سي آي كابيتال CI Cpital  المتخصصة في التحليلات المالية أن يرتفع سعر الدولار أمام الجنيه المصري عام 2020 ليسجل 17 جنيه و 11 قرشًا كسعر متوسط وليس نهائي أي يمكن أن يزيد أو يقل في السنة المالية المقبلة أي بداية من شهر يونيو 2020، وأرجعت الشركة توقعها للعديد من الأسباب نذكرها في تقريرنا التالي.

أسباب توقع ارتفاع سعر الدولار أمام الجنيه يونيو 2020

  • توقعات بأن يخفف البنك المركزي المصري القيود المتعلقة بفائض السيولة في الثلاثة شهور الأولى من السنة المقبلة بمقدار 8% من الناتج المحلي الإجمالي.
  • توقعات بإنخفاض سعر الفائدة في البنوك بمصر سنة 2020 بمقدار 2.5-3 %.
  • توقعات باستمرارية الفارق ما بين كل من نسبة التضخم في الأسعار، والأجور بمقدار 1.5% في سنة 2020.
  • توقعات باستمرارية تراجع العجز المالي للدولة المصرية.
  • الاستقرار الحالي في سعر الصرف الذي يؤدي لزيادة تحفيز الدورة الاقتصادية مع عدم تأثيره على المعروض من الدولار وبهذا يحدث نمو يسمى (النمو الغير متضخم).

من جهته أكد نعمان خالد، المحلل الاقتصادي الكلي داخل شركة سي آي كابيتال، في تصريحات صحفية له اليوم الخميس، أن سعر الصرف في مصر لن يتحرك بصورة كبيرة على المدى القصير لأن الأدوات المالية التي تستخدمها البنوك تعطيها سيطرة كاملة على تحمل أي تحركات طفيفة في سعر صرف الدولار لذلك من المتوقع أن يستمر ثبات سعر صرف الجنيه أمام الدولار حتى شهر يونيو 2020، لكن بعد ذلك التوقيت من المتوقع أن يزداد الطلب على الدولار ما يؤدي لتراجع الجنيه المصري بنسبة تتراوح ما بين خمسة إلى ثمانية بالمائة خلال سنة 2020 ويرتفع أمامه الدولار.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.