شركة ألمانية: لقاح فيروس كورونا سيكون جاهزًا في هذا الوقت

في ظل سباق العديد من دول العالم لاكتشاف لقاح لفيروس كورونا المستجد (كوفيد -19) الذي أصاب عشرات حول العالم حتى الآن، كشفت شركة “كيورفاك” الألمانية لإنتاج الأدوية، عن أنها تعمل على تطوير لقاح ضد الفيروس القاتل، وسيكون جاهزا بحلول الخريف المقبل، وذلك إذا سارت الأمور على ما يرام.

وقال أحد مالكي الشركة الألمانية، في تصريحات صحفية: إن قد يُطور اللقاح قبيل الصيف، ومن ثم يُفحص ويُجاز ليكون قابلا للتوزيع في الخريف المقبل، يأتي ذلك في الوقت الذي أثارت فيه الشركة جدلا على وسائل الإعلام العالمية خلال الساعات الماضية، بعد أن أشارت تقارير إلى أن واشنطن عرضت تقديم أموال لشراء احتكار إنتاج اللقاح منها في الولايات المتحدة الأمريكية، لكن الشركة، رغم أن الشركة نفت تلك التقارير.

شركة ألمانية تكشف عن لقاح لفيروس كورونا

وفي سياق كشف شركة ألمانية عن لقاح لفيروس كورونا، كانت الحكومة الألمانية، قد اتهمت مساء الأحد الماضي، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بمحاولة “السطو” على مشروع لقاح ضد كورونا، يعمل على تطويره في الوقت الحالي مختبر ألماني، فيما نفى المختبر الألماني هذه الأخبار في تغريدة على تويتر والتزم البيت الأبيض الصمت.

وترددت أنباء في الصحافة الألمانية، أن ترامب حاول الاستحواذ على لقاح ضد فيروس كورونا الذي تعمل على تطويره شركة كيوروفاك المتخصصة في صنع المستحضرات الدوائية، لتوزيعه فقط في الولايات المتحدة، إلا أنه اصطدم برفض حكومي ألماني وقال وزير الاقتصاد الألماني بيتر التاميير “احتج على ذلك فألمانيا ليست للبيع”.

محاولات لإنتاج لقاح فيروس كورونا

وقال الدكتور أحمد المنظري المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لإقليم شرق المتوسط، إن دول العالم الكبري مثل: أمريكا، وفرنسا، وألمانيا، تتسابق لإنتاج لقاح خاص بفيروس كورونا، مؤكدًا أنها ما يحدث مجرد محاولات ودراسات لايجاد اللقاح ولا يوجد نتائج نهائية حتى الآن.

شركة ألمانية: لقاح فيروس كورونا سيكون جاهزًا في هذا الوقت 1

وأضاف “المنظري” في مؤتمر صحفي القاهرة، اليوم الأربعاء، أن وباء كورونا المستجد من الحالات النادرة التي يمر بها دول العالم خلال السنوات الأخيرة، لكن سنتعامل معها بكل قوة ولن يكون هناك خسائر كبيرة، ولا بد أن تتأهب جميع الدول ويجري الكشف المبكر عن الحالات المصابة بالفيروس.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.