شبر البهو| نجل الطبيبة “سونيا عبد العظيم” المتوفاة بكورونا يكشف تفاصيل الساعات القاسية قبل الدفن

حالة من الغضب أصابت الكثيرين بعد محاولة أهالي قرية شبرا البهو بمحافظة الدقهلية منع دفن طبيبة توفيت بسبب فيروس كورونا المستجد “كوفيد- 19″، إلا أن قوات الأمن بالمحافظة تمكنت من دفنها بمقابر القرية التابعة لمركز “أجا”، حيث قال الدكتور أحمد الهنداوي، نجل الطبيبة سونيا عبدالعظيم المتوفاه، إن قوات الشرطة قامت بدور كبير في عملية دفن والدته.

شبر البهو| نجل الطبيبة "سونيا عبد العظيم" المتوفاة بكورونا يكشف تفاصيل الساعات القاسية قبل الدفن 1

أهالي قرية شبرا البهو حاولوا منع سيارة الإسعاف من الوصول للمقابر

وأضاف الهنداوي، في مداخلة هاتفية له مع برنامج “على مسؤوليتي” الذي يتم عرضه على فضائية قناة صدى البلد، أن المدافن الخاصة بوالدته والتي يمتلكونها تخص منذ عشرون عامًا كانوا يتمنوا أن يتم الدفن بها، مشيرًا إلى أن أهالي القرية تجمهروا وسط الطريق المؤدي للمدافن بهدف منع سيارة الإسعاف من الوصول إلى المقابر، وقاموا بتكسير زجاج سيارة الإسعاف التي تحمل الجثمان، الأمر الذي جعلنا ننتظر وصول قوات الشرطة ومدير الأمن.

الأمن تفاوض مع الأهالي لمدة 5 ساعات دون جدوى

وأوضح نجل الطبية المتوفاه، أن قوات الأمن استمرت في مفاوضات مع الأهالي لمدة خمس ساعات كاملة من أجل دفن والدته، وحاول التفاهم معهم كثيرًا، ولكن دون جدوى، مشيرًا إلى أنه تم إيقاف السيارة التي تحمل جثمان والدته حتى تم التدخل من قبل قوات الأمن، وتمكن في نهاية الأمر من إجراء مراسم الدفن وفق المعايير الطبية اللازمة من جانب وزارة الصحة.

شبر البهو| نجل الطبيبة "سونيا عبد العظيم" المتوفاة بكورونا يكشف تفاصيل الساعات القاسية قبل الدفن 2

والدتي كانت مصابة بمرض السكر

ولفت نجل الطبيبة سونيا عبدالعظيم المتوفاه، إلى أن والدته دخلت العناية المركزة بسبب مرضها الشديد، وتم أخذ عينة طبية منها للكشف عليها، وتبين إصابتها بعد ذلك بفيروس كورونا المستجد “كوفيد- 19″، مشيرًا إلى أن والدته كانت مصابة بمرض السكر، كما أنها كانت تعاني من قدمها وذهبت لتقوم بعملية غرغرينة بالقدم.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.