سبب زيادة ضريبة القيمة المضافة في هذا التوقيت .. وتفاصيل تطبيقها

أعلنت الهيئة العامة للزكاة والدخل عن زيادة قيمة ضريبة القيمة المضافة إلى 15%، وذلك بعد البدء في تطبيق الضريبة  1 يناير 2018، بقيمة 5% على عدد من السلع والخدمات، وهي ضريبة غير مباشرة، يتم تطبيقها بدءًا من مرحلة إنتاج السلعة مرورًا بالتوزيع وحتى عملية البيع النهائية، كما أنها ضريبة يتم تطبيقها فيما يزيد عن 160 دولة عربية وعالمية، ومن ضمنها مصر ودول التعاون الخليجي، وتستخدمها تلك الدول كأحد المصادر الأساسية للدخل، ولكن لماذا تم رفع ضريبة القيمة المضافة إلى 15% في المملكة بهذا التوقيت على وجه التحديد، هذا ما سنتعرف عليه من خلال السطور القادمة.

سبب زيادة ضريبة القيمة المضافة في هذا التوقيت

سبب زيادة ضريبة القيمة المضافة في هذا التوقيت .. وتفاصيل تطبيقها 1

تساءل الكثير من السعوديين عن سبب زيادة ضريبة القيمة المضافة في هذا التوقيت، مع الصعوبات الاقتصادية التي تواجهها الأسر السعودية على إثر تخفيض الرواتب والأزمات الاقتصادية التي تسبب بها فيروس كورونا، الأمر الذي سيؤدي إلى زيادة أسعار العديد من السلع، إذ أن الاستثناءات لم تطال سوى عدد محدود من السلع والخدمات كالسلع الدوائية.

والواقع أن الاقتصاد السعودي يمر ببعض الصعوبات، على إثر جائحة كورونا، بالإضافة إلى انخفاض أسعار النفط الغير مسبوقة، ومن قبل ذلك الانخفاض التزمت المملكة العربية السعودية بتخفيض ّإنتاج النفط ووقعت على اتفاقية مع دول أوبك، وتلك الضريبة سوف تساعد المملكة على تجاوز تلك المحنة، بعد أن تقرر أن تكون الزيادة 15%.

قرار ملكي بجواز التأجيل والتقسيط

من جهة أخرى صدر قرار ملكي من الملك سلمان بن عبد العزيز بجواز تقسيط الضريبة، وتأجيل سدادها للجمارك، وذلك في إطار التخفيف على القطاع الخاص والمستثمرين في ظل ما يمرون به من ظروف جائحة كورونا والتي أثرت على أنشطتهم الاقتصادية بشكل سلبي، وهي الضريبة التي تتولى تحصيها هيئة الزكاة والدخل، وتقوم بتوقيع العقوبات على محاولات التهريب والمخالفين.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.