“سامحوني” .. أولى كلمات وصية سيدة دمياط التي لحقت برضيعتها جراء اصابتها بكورونا “ننشر نص الوصية”

نشرت ضحية فيروس كورونا والتي توفيت اليوم بعد يومين من وفاة رضيعتها التي وضعتها من أسبوع فقط، رسالة على حسابها على موقع التواصل الاجتماعي “الفيس بوك” منتصف مارس الماضي وصيتها، وأثارت تلك الوصية حزن الكثير من الأهالي في محافظة دمياط، وقام العديد من رواد موقع التواصل الاجتماعي بتداول الوصية آسفين عليها،” داعين لها المولى بالرحمة والمغفرة.

مستشفى العزل بالاسماعيلية
مستشفى العزل بالاسماعيلية

وصية ضحية كورونا

نشرت سيدة دمياط التي توفيت اليوم نتيجة إصابتها بفيروس كورونا المستجد، والتي وضعت طفلتها منذ نحو أسبوع، الرضيعة التي توفيت منذ يومين، على حسابها على موقع التواصل الاجتماعي، أن وصبتها الأولى والأخيرة هي أن تحظى بمسامحة وعفو الجميع حتن يتوفاها الله، وأن يدعو الجميع لها بالرحمة والمغفرة، ويتغافلوا عن الأخطاء التي ارتكبتها ويتذكروا الصحبة الصالحة، مضيفة أنها لا تدري بأي ساعة سيقبض ملك الموت روحها، ولكنها تتمنى رحمة واسعة من الله عز وجل.

من هي صاحبة الوصية وما قصتها؟

صاحبة الوصية هي سيدة ثلاثينية تدي “فاطمة” زوجة وأم لثلاثة أطفال، شعرت في أيام مارس الأخيرة بأعراض مشابهة لتلك المصاحبة للنزلات الشعبية، اصطحبها زوجها لزيارة الطبيب، واكتشفت بعد ذلك أنها مصابة بفيروس كورونا وهي في شهور الحمل، تم نقلها إلى مستشفى العزل الموجودة بالإسماعيلية ووقف بجوارها زوجها وشجعها على الإلتزام بنصائح وإرشادات الأطباء.

ساءت حالتها الصحية وتم نقلها إلى العناية المركزة، توجه زوجها إلى مواقع التواصل الاجتماعي لطلب الدعاء من رواده لزوجته المريضة، ولكن قضاء الله قدر غير ذلك.

وصية ضحية كورونا
وصية ضحية كورونا
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.