رسمياً أول حالة إصابة بفيروس الكورونا في مصر

أعلن التلفزيون المصري الرسمي اليوم الجمعة الموافق 14/2/2020 عن إكتشاف أول إصابة لشخص بفيروس كورونا الصيني, حيث لحتى الأن لم يجدو لقاح شافي لهذا الفيروس كما أنه صنف بالـ (القاتل), وذلك بسبب وقوع 1500 ضحية جراء هذا الفيروس جميع الضحايا كانت من دولة الصين والتي ظهر بها الفيروس, كما يشهد العالم تخوف كل يوم من توقع وصول الفيروس لأي من البلاد, حيث أنه انتشر أيضاً باليابان والدول المجاورة للصين.

تفاصيل الإصابة الأولى بالفيروس الصيني في أراضي مصر

كما جاء في بيان تابع لوكالة (روسيا اليوم) قالت فيه أن الإصابة كانت لشخص أجنبي وليس مصري, كما أنه تم إكتشاف إصابته بفضل الخطة الإحترازية الوقائية التي تعمل بها وزارة الصحة المصرية. لافتاً إلى أنه تم إتخاذ كافة إجراءات التحاليل اللازمة للشخص المشتبه بإصابته وبعد ظهور نتائج التحاليل تبين أنه مصاب بشكل بشكل رسمي بالفيروس, ولكن لم تظهر عليع أعراض هذا الفيروس لحتى الان .

وأضافت الوزارة, أنه تم إبلاغ المنظمة العالمية للصحة, وكما تم إتخاذ الإجراءات والتدابير الوقائية اللازمة بالإشتراك مع المنظمة العالمية للصحة, حيث تم نقل المصاب بسيارة إسعاف معقمة ومعزولة إلى المستشفى للقيام بإجراءات عزله التام ومتابعة حالته الصحية, وكما قالت أنه لحتى الأن حالة المصاب مستقرة نسبياً.

كما قالت الوزارة أنه تم إتخاذ التدابير بشكل مشدد خوفاً من انتشار الفيروس, وتم عزله ذاتياً ولمدة لا تقل عن 14 يوماً وهي فترة حضانة المرض, كما نوهت الوزارة المصرية على أنه يتم متابعة المصاب بشكل دوري ومتتالي كل 8 ساعات وإعطاء الإرشادات الطبية ضرورية الإتباع, كما تم تعقيم المبنى الذي يتم فيه تقييم الحالة والعاملين به .

موقف ممثل المنظمة العالمية للصحة حول الإصابة

أكد الممثل الرسمي للمنظمة الصحية العالمية على أن مصر تعاملت مع الحدث بشكل إيجابي, كما حرصت على إبلاغ المنظمة بشكل فوري, مشيداً بالأجراءات والتدابير الوقائية التي تم إتخاذها من قبل وزارة الصحة المصرية حول الحالة التي تم إكتشاف الإصابة بها .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.