ردود فعل مرحبة بقرار السعودية إقامة حج 1441هـ بأعداد محدودة جدًا لمختلف الجنسيات من المتواجدين بالمملكة

عقب إعلان وزارة الحج في المملكة العربية السعودية قرار يتعلق بتنظيم شعيرة الحج لهذا العام 1441هـ ، وفق إجراءات احترازية صارمة في ظل ما تمر به المملكة والعالم من جائحة كورونا العالمية، واقتصار إقامة حج 1441هـ على عدد محدود جدًا من مختلف الجنسيات من المتواجدين في المملكة، لاقى هذا القرار ردود فعل عديدة مرحبة به، كونه يكفل إقامة الشعيرة على نحو يضمن سلامة الجميع من مخاطر وتداعيات جائحة كورونا العالمية.

 حج 1441هـ

ردود فعل مرحبة بقرار السعودية إقامة حج 1441هـ بأعداد محدودة جدًا لمختلف الجنسيات من المتواجدين بالمملكة 1
حج 1441هـ

ترحيب عربي وإسلامي بالقرار السعودي

وفيما يلي بعض ردود الفعل الرسمية بالقرار السعودي :

  • منظمة التعاون الإسلامي

ورحب الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي ، الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين بقرار المملكة العربية السعودية، ودعم قرار خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز الذي يتّسق مع جميع الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية التي اتخذتها المملكة، منذ بداية الازمة لمنع انتشار فيروس كورونا، وثمّن العثيمين

في البيان الصادر باسم المنظمة العناية القصوى التي توليها المملكة لصحة ضيوف الرحمن وسلامتهم، وبذل العناية اللازمة لهم، وهو النهج الذي عكفت حكومة خادم الحرمين الشريفين على اتباعه منذ منحها الله شرف خدمة الحرمين الشريفين، ونوه إلى الإنجازات التي حققتها المملكة من توسعات عملاقة للمشاعر المقدسة، وامتلاك المملكة القدرات الكبيرة لتنظيم الحج في أشد الظروف قسوة.

  • وزارة الأوقاف المصرية

ومن جهتها وزارة الأوقاف المصرية وعلى رأسها الوزير الدكتور محمد مختار جمعة أكدت في بيان أن هذا القرار يتسق مع مقصد الشرع في الحفاظ على النفس من جهة، وعدم تعطل النسك كلية من جهة أخرى، سائلًا الله عز وجل أن يعجل برفع البلاء عن مصرنا العزيزة وعن شقيقتها المملكة العربية السعودية وعن سائر بلاد العالمين.

  • رابطة العالم الإسلامي

وصدر بيان عن رابطة العالم الإسلامي التي ينضوي تحت مظلتها “المجلس الأعلى للرابطة، والمجمع الفقهي الإسلامي، والمجلس الأعلى العالمي للمساجد” ، أوضحت فيه أن “الظرف الطارئ لجائحة كورونا المستجد يُمثل حالة استثنائية يتعين شرعاً أخذُها ببالغ الاهتمام والاعتبار، وذلك حفاظاً على سلامة حجاج بيت الله الحرام في أبدانهم وأرواحهم.”

  • الإمارات العربية المتحدة

وأعلنت دولة الإمارات العربية المتحدة ممثلة بمكتب شؤون الحجاج عن عدم المشاركة في موسم الحج لهذا العام بعد قرار السعودية باقتصار الحج على أعداد محدودة جدا ممن يتواجدون فيها، وعقب التشاور مع وزارة الحج والعمرة في المملكة، وأكّد المكتب أن قرار المملكة “يأتي في إطار الإجراءات الوقائية والاحترازية للحد من انتشار المرض والمحافظة على صحة النَّاس وحياتهم والتي تعدّ من أهم مقاصد شرعنا الحنيف؛ فقد ربط الله عزَّ وجلَّ في القرآن الكريم عبادة الحج بالاستطاعة والتي لا تتوفر في مثل هذه الظروف”.

  • السعوديون

ومن جهتهم السعوديون والمقيمون في المملكة رحبوا بالقرار ، وشهد موقع تويتر وسم #الحج العديد من التعليقات التي أشادت بالقرار ووصفه بـ “الحكيم” ويؤكد حرص المملكة على أمن وسلامة الحجيج ، ويهدف إلى إقامة الشعيرة بما يتوافق مع سلامة الجميع ومن بين تلك التعلقات والتغريدات نورد بعضًا منها وأبرزها:

  • المترجم لبيب قال: “السعودية لم تلغِ حج 1441 كما يروّج البعض، رغم ظروف الجائحة وحساسية الموقف إلا أن المملكة لم تعلن إلغاء الحج، بلاد الحرمين قادرة برؤية قادتها وعزم رجالها على خدمة الحرمين وشعائر الحج وفق عدد محدود لجميع الجنسيات من الداخل وليست مقصورة على جنسية محددة، رب اجعل هذا بلدًا آمنًا”.
  • أما الكاتب الصحفي عضوان الأحمدي فقال: “حج محدود الحل الأفضل. عدم تعطيل ركن ومراعاة الاحترازات المتعلقة بكورونا”.
  • وقال سند المطيري: أن “المملكة تتشرف وتشرفت بخدمة الحرمين الشريفين وضيوفهم في كل وقت وتحت أي ظرف وتتشرف أيضًا بحج هذا العام رغم الظروف التي تمر بها بسبب فيروس كورونا نسأل الله التوفيق والسداد وأن يجزيهم عنّا خير الجزاء واحفظ بلادنا وحكامها وأمنها”.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.