رئيس لبنان يؤكد تفهمه لمطالب المتظاهرين والحريري يمهل السياسيين اللبنانيين 72 ساعة لحل الأزمة وسفارات تحذر رعاياها

ظهر رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، في خطاب متلفز اليوم الجمعة، تحدث خلاله إلى الشعب اللبناني، في محاولة من رئيس الحكومة اللبنانية لإحتواء غضب المتظاهرين اللبنانيين الذين خرجوا اليوم في تظاهرات تطورت بعد ذلك إلى أعمال عنف وشغب وإشتباكات مع قوى الأمن، وذلك على خلفية القرار الذي أصدرته الحومة اللبنانية والذي يقضي بفرض ضرائب على المكالمات الصوتية عبر تطبيق الـ “واتس آب”.

وأكد الحريري خلال كلمته اليوم، أنه يدعم أي تحرك سلمي يقوم به اللبنانيون من أجل التعبير عن رأيهم، وأن مسئولية الحكومة أن تجد حلولا للمشاكل التي تواجه المواطن اللبناني، كما تلتزم الحكومة بتحقيق الإصلاح والتنمية الإقتصادية وخلق المزيد من فرص العمل، وشدد رئيس الوزراء اللبناني على أن الإصلاح لا يعني أن تفرض الضرائب، كما إنتقد قيام البعض بوضع العراقيل أمام مسيرة الإصلاح الإقتصادي التي تتبناها الحكومة.

رئيس لبنان يؤكد تفهمه لمطالب المتظاهرين

وفي أول تعليق له على الإحتجاجات التي شهدتها مناطق عدة في لبنان، قال الرئيس اللبناني ميشال عون، أنه سيقوم ببذل كل ما أوتي من جهد من أجل تخفيف الأعباء التي تقع على المواطنين اللبنانيين، كما أكد عون أنه يتفهم جيداً المطالب التي خرج اللبنانيون للمطالبة بها، وأكد أن الحكومة قد بدأت فعلياً في إجراء عدد من الإصلاحات من أجل تحسين الأوضاع في لبنان.

سفارات تحذر رعاياها في لبنان

ومع إستمرار الإحتجاجات في لبنان وتسببها في توقف حركة العمل في عدد من المدن اللبنانية، طالبت سفارة دولة الكويت بلبنان رعاياها الذين يرغبون في السفر إلى لبنان، بأن ينتظروا، وذلك على خلفية الإحتجاجات العنيفة التي شهدتها عدد من المدن اللبنانية خلال الـ 72 ساعة الماضية.

في السياق ذاته، قالت وكالة أنباء الشرق الأوسط الحكومية الرسمية في مصر، أن سفارة جمهورية مصر العربية في لبنان، طالبت رعاياها بعدم التواجد في الأماكن التي تشهد إحتجاجات وتظاهرات في لبنان، كما دعت السفارة المواطنين المصريين في لبنان إلى توخي الحذر أثناء حركتهم وتنقلاتهم، وذلك حفاظاً على سلامتهم.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.