ده أب مهمل.. مشرف قطارات بمحطة الإسماعلية يكشف مفاجأة جديدة في واقعة القطار التي شهدت إنقاذ أب لإبنته من الموت

قال ياسر عبدالحميد، مشرف قطارات محطة الاسماعلية، أن الاب الذي أنقذ ابنته من الموت أسفل عجلات القطار، هو الذي تسبب في الواقعة، حيث انه نزل من مكان غير مخصص لعبور المشاه، فقد كسل وأراد اختصار المسافة، فنزل أسفل قطار البضاعة المتوجه من الإسماعلية إلى بور سعيد، مارًا إلى الجهة الأخرى من القطار عبر الوصلة التي تربط عربتي القطار، وتحرك القطار أثناء عبور الرجل وابنته، فقفذ الرجل على ابنته لمنعها من الصعود إلى الرصيف أثناء تحرك القطار .

الأب مهمل والناس عملت منه “سوبر مان”

أضاف ياسر، في مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو خليل، مقدم برنامج “من مصر”، المذاع عبر فضائية “cbc”، الناس عملت من الرجل بطل و”سوبر مان”، على الرغم من أنه اب مهمل، كان على وشك أن يفقد ابنته، بسبب الكسل، كما أنه ليس بهذا التفاني، فقد ترك ابنته على الأرض وصعد هو على الرصيف، ولو كان كما يصور البعض، لحمل ابنته إلى الرصيف أولًا ثم تبعها بعد أن يطمان على صعودها، وهو في جميع الأحوال، مخطأ ومخالف، وكان سوف يتسبب في كارثة محققه له ولابنته أو لها وحدها .

حوادث مشابهة بسبب العبور من الأمكان المخالفة

وأشار مشرف القطارات إلى أن المحطة كانت سوف تشهد حادثة مماثلة منذ إيام، حيث كان شاب يتحدث مع صديقه، وغير منتبه لطريق العبور، على الرغم من أنه كان يعبر هو الآخر من مكان مخالف، وبالطبع كان على وشك الوقوع تحت عجلات القطار، ويفقد حياته، مناشدًا جميع المواطنين بالإلتزام بالعبور من الأماكن المخصصة لعبور المشاه، فهي أماكن آمنة، تم تخصيصها للحفاظ على أرواح المواطنين، مرجحًا أن تكون غرامة المرور من الأماكن المخالفة 50 جنيه .

لماذا لم يتم تحرير محضر إهمال للأب ؟

وعن مسائلة الأب قانونًا، أو إذا كان تم تحرير محضر ضده، لمخالفته لقواعد المرور الصحيحة، التي وضعتها السكة الحديد لحماية المواطنين والحفاظ على أرواحهم، أجاب، يكفي الرجل الدقائق الصعبة التي مرت عليه وهو بجوار عجلات القطار، محاولًا حماية نفسه وابنته من موت محقق، طالبًا من أن الجميع أن تكون هذه الواقعة عبرة لكل من يخالف قواعد المرور الصحيحة، للمحافظة على أرواحهم الغالية .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.