دراسة صينية عن فيروس كورونا تُثير القلق.. هل ينتشر في الهواء؟

من قلب مدينة ووهان الصينية، موطن انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19)، توصل مجموعة من الباحثين بجامعة ووهان، في دراسة جديدة تثير القلق، إلى أن حبيبات كورونا بإمكانها أن تعلق في الهواء لساعات طويلة في الأماكن المزدحمة، والأماكن سيئة التهوية.

انتشار فيروس كورونا

وفي مفاجأة فجّرها الباحثون، فقد حللوا عينات من الهواء في اثنين من مستشفيات مدينة ووهان التي يعالج فيها حالات مصابة بفيروس كورونا المستجد، فأظهرت العينات وجود الوباء بتركيزات كبيرة في الأماكن المزدحمة، مثل:

  • الغرف التي يتردد عليها الأطباء لتبديل ملابسهم.
  • الأماكن سيئة التهوية مثل دورات المياه.

وكشف الباحثون عمّا يُسمى بـ”مصائد الهواء” داخل وحول المستشفيين، إذ لم يتمكنوا من العثور على مستويات يُمكن اكتشافها من الفيروس في الأروقة، وفي غرف المرضى جيدة التهوية، لكنهم اكتشفوا نسبًا عالية من الفيروس في المراحيض، وفي منطقتين كانت تمر بهما حشود كبيرة.

تركيز الفيروس في الهواء

وذكر الباحثون أنه يعتقدون أنه من المحتمل أن ينتقل فيروس كورونا عن طريق الهواء، مضيفين “تشير نتائجنا إلى أن تهوية الغرف والوجود في أماكن مفتوحة وتعقيم الملابس الواقية والاستخدام والتطهير المناسبين للمراحيض، يُمكن أن يحد بشكل فعال من تركيز الفيروس في الهواء”.

دراسة صينية عن فيروس كورونا تُثير القلق.. هل ينتشر في الهواء؟ 1

وتأتي هذه الدراسة على خلفية دراسة أمريكية، لمّحت إلى أن الفيروس التاجي ينتشر في الهواء، مشيرة ألى أن الأخطر أنه يبقى في الغرف التي يُعالج فيها المرضى لفترة طويلة بعد مغادرتهم، حسبما ذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.