دراسة حديثة| تكشف أماكن في المنزل يمكن أن يختبئ فيها فيروس كورونا .. تعرف عليها

نشرت مجلة Annals of Internal Medicine دراسة حديثة تثبت أن 45% من المصابين بفيروس كورونا المستجد لا تظهر عليهم الأعراض مباشرة، مما يجعل الأمر من الصعوبة بمكان التحكم في انتشار الفيروس، ولكن مع استمرار ارتفاع وتيرة انتشاره بشكل ينذر بالخطر، أصبح الالتزام بالبروتوكولات الصحية والنظافة والتعقيم المستمر، والتباعد الإجتماعي، هي الخط الدفاع الأول ضد كورونا، واشارت الدراسة إلى أماكن في المنزل يمكن أن يختبئ فيها فيروس كورونا.

ما هي أماكن في المنزل يمكن أن يختبئ فيها فيروس كورونا

وكشفت الدراسة ووفقًا لموقع “ديلي ميل” الذي نشر ان أولئك المصابين بفيروس كورونا الذين لا يظهرون أي أعراض يمكن أن يبقون ناقلين للعدوى لأكثر من 14 يومًا، أي يمكن للمصاب عديم الأعراض، أن يعدي الآخرين بسهولة حتى عن طريق تلويث الأشياء المنزلية، لذلك من المهم التعرف على أماكن في المنزل يمكن أن يختبئ فيها فيروس كورونا ، حيث أكّد الخبراء أنه ولو قم الأشخاص بتنظيف والتطهر بانتظام للأسطح عالية الاتصال داخل المنزل بما في ذلك (مقابض الأبواب والحنفيات، والمغسلة، والطاولات وغيرها)  فهناك أماكن قد تكون غافلاً عنها  ويمكن أن تكون حاملة للفيروس، وهذا ما أكّده بحث أجرته الجمعية الأمريكية لعلم الأحياء الدقيقة.

دراسة حديثة| تكشف أماكن في المنزل يمكن أن يختبئ فيها فيروس كورونا .. تعرف عليها 1
أماكن في المنزل يمكن أن يختبئ فيها فيروس كورونا

وقد أثبتت تلك الدراسة أن هناك ثلاثة مواقع ملوثة في غرف مرضى فيروس كورونا المؤكدين وهي:

  • ملاءات الأسرة.
  • الوسائد.
  • الأغطية.

حيث كشفت الدراسة أمرًا صادمًا وهو أن الغرف المحتوية على تلك الأشياء تم تعقيمها وتطهيرها بشكل صحيح مرتين يوميًا، ومع ذلك تحتوي على الفيروس، لذا أكّدت الدراسة على أهمية اتباع ما يلي:

  • استبدال ملاءات الأسرة، وأغطية الوسائد، بشكل متكرر وأكثر من المعتاد في هذه الفترة الاستثنائية والغير مسبوقة، مرتين على الأقل في الأسبوع، خاصة في حالة وجود ضيف في المنزل.
  • إبقاء الأحذية خارج المنزل.
  • غسل أكياس الوسائد وتعريضها للشمس مباشرة كل يوم.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.