دار الافتاء تفتي بحكم العمل في البنوك

حكم العمل في البنوك أو حتى التعامل معها من المواضيع الدينية الشائكة في الإسلام والمثيرة للجدل حيث يرى البعض أنه يبتعد عن التعامل مع البنوك خوفًا من وجود تعاملات ربوية فيه، ولقد طرح سؤال وطلب للفتوى إلى الشيخ السيد عرفه، عضو لجنة الفتاوى الإلكترونية في مركز الأزهر العالمي للفتوى حول الحكم الكامل للعمل في البنوك؟

مركز الأزهر للافتاء الإلكتروني: العمل في البنوك جائز شرعًا ولا يوجد اي شيء فيه

فقال عضو لجنة الفتوى الإلكترونية إن البنك يعتبر من المؤسسات التي تم استحداثها في العصر الحديث ولم يكن لها شبيه في عصر رسول الله عليه الصلاة والسلام، ولم يكن هناك أيضًا بنوك في عهد صحابة رسول الله صلى الله عليه، ورضوان الله عهم،مشيرًا إلى أن الإباحة هي أصل جميع الأشياء وفيما يتعلق بحكم العلم في البنك فهو جائز شرعًا ولا يوجد أي شيء فيه.

وأضاف أن الذين ذهبوا إلى أن فوائد البنوك غير جائزة، أكدوا أنه يجوز العمل في البنوك وأن أرباح البنوك من شهادات الاستثمار جائزة ولا حرج فيها،

جديرٌ بالذكر أن هناك اختلاف في اسئلة عديدة دينية مثل اطلاق اللحية ولا اطلاقها وكذلك حكم العمل في البنوك، ويذهب البعض إلى ضرورة أن يجعل الناس يفهمون دينهم الاسلامي فهمًا صحيحًا وألا يكون هناك تسرع في الحكم ولابد من الدراسة الجيدة قبل الافتاء.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.