دار الإفتاء المصرية تؤكد في 4 فتاوي عدم وجود أي داعي شرعي أو علمي للإفطار في شهر رمضان بسبب فيروس كورونا

بعد أن زاد الجدل حول مسألة الإفطار في شهر رمضان بسبب فيروس كورونا، اجتمعت دار الإفتاء المصرية مع لجنة طبية، وتم التأكد من أن الصيام ليس له علاقة بالإصابة بفيروس كورونا، بل بالعكس فإن الصيام يقوي الجهاز المناعي مما يساعد في مواجهة فيروس كورونا، وأعلنت أيضاً أن الالتزام بالإجراءات الاحترازية عبادة شرعية وهذا يعتبر باب للإنسان لأخذ الثواب من عند الله.

وللتأكيد على أن ليس هناك ما يتيح الإفطار في نهار شهر رمضان الكريم، وأن الالتزام بالإجراءات الاحترازية هو الطريقة الوحيدة للوقاية من فيروس كورونا، صرحت دار الإفتاء المصرية في تغريدات على حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي ببعض الفتاوي التي ترد على كل التساؤلات القادمة حول حكم عدم الصيام في شهر رمضان.

دار الإفتاء المصرية تؤكد في 4 فتاوي عدم وجود أي داعي شرعي أو علمي للإفطار في شهر رمضان بسبب فيروس كورونا 1
دار الإفتاء المصرية

فتاوى دار الإفتاء المصرية حول حكم الإفطار في شهر رمضان بسبب فيروس كورونا:

  • أولاً: أعلنت دار الإفتاء المصرية بإن الصيام يقوي المناعة في مواجهة فيروس كورونا، وفقاً لما صرحت به لجنة علمية مختصة.
  • ثانياً: أعلنت دار الإفتاء عدم وجود أي داعي شرعي أو علمي يمنع الإنسان من الصيام في شهر رمضان.
  • ثالثاً: أجازت دار الإفتاء المصرية الإفطار للمصابين بفيروس كورونا فقط، إذا نصح الطبيب المعالج بذلك.
  • رابعاً: أعلنت دار الإفتاء المصرية أن إذا تضررت الأطقم الطبية من الصيام في شهر رمضان، فيجاز لهم الإفطار وهذا بعد أخذ رأي الأطباء.
قد يعجبك ايضا

تعليق 1
  1. محمد فضل طعيمة اسماعيل غالى يقول

    اللهم بلغنا رمضان لا فاقدين ولا مفقودين اللهم آمين

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.