خناقة شوارع بين 4 مدربين بالزمالك وصلت للتشابك بالأيدي وتقطيع التيشيرتات

نشبت اليوم خناقة شوارع بين الكابتن سيد حنفى المدير الفني لفريق الزمالك للناشئين مواليد عام 2004 ومدرب الفريق تامر عبد الحميد أثناء مباراة فريق الزمالك مع فريق مصر المقاصة والتى انتهت بفوز الزمالك بنتيجة هدفين مقابل لا شيئ.

وقد كشف مصدر مسئول داخل قطاع الناشئين بنادي الزمالك عن كواليس المشاجرة الحامية “خناقة الشوارع” بين مدربي قطاع الناشئين فى نادى الزمالك، حيث أكد المصدر بان تامر عبد الحميد مدرب الفريق هو السبب فى الأزمة والمشاجرة وهو من افتعل هذه الخناقة بهذا الشكل المسيء لنادى الزمالك.

بدأت القصة عندما توجه تامر عبد الحميد لإعطاء تعليمات إلى لاعبي فريق الزمالك من على الخط دورن الرجوع للمدير الفني للفريق الكابتن سيد حنفى، وأن ما فعله تامر عبد الحميد قد أغضب سيد حنفى المدير الفني لفريق الزمالك مواليد 2004 وهو ما جعل سيد حنفى يعاتب تامر عبد الحميد بصوت عال.

وتطورت الأحداث بأن انفعل تامر عبد الحميد على الكابتن سيد حنفى وتطورت المشاجرة إلى تشابك بالأيدي وتقطيع للتيشيرتات الخاصة بهما، وتدخل أيمن عبد العزيز رئيس قطاع الناشئين بنادي الزمالك لتهدئة الأمر إلا أنه لم يستطيع السيطرة على الأمور وانفعل عليه تامر عبد الحميد وقال له بالحرف الواحد “هو أنت بتدفعنى ليه”.

وبعدها قام أيمن عبد العزيز بالاشتباك مع تامر عبد الحميد هو الآخر، ووصل الأمر بينهما أيضاً إلى الاشتباك بالأيدي، وبعدها تدخل مدحت عبد الهادي نجم فريق الزمالك السابق لمحاولة فض الاشتباك بين تامر عبد الحميد وأيمن عبد العزيز إلا أن تامر عبد الحميد اعتبر مدحت عبد الهادى يتشاجر معه أيضاً ليتحول الأمر إلى “خناقة شوارع” بين الأربعة مدربين المسئولين عن قطاع الناشئين فى الزمالك.

وعرض الأمر على مرتضى منصور رئيس نادى الزمالك الذى أصدر قرار بإقالة تامر عبد الحميد من منصبه كمدرب لفريق ناشئين الزمالك مواليد عام 2004، وخصم شهر من مرتب أيمن عبد العزيز رئيس قطاع الناشئين بالنادي، وخصم شهر من راتب مدحت عبد الهادي، وخصم نصف شهر من راتب سيد حنفى المدير الفني لفريق ناشئين الزمالك مواليد عام 2004.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.