خلافات بين أتحاد الكرة ومجلس أبوظبى الرياضي قد تطيح بمباراة السوبر

بعد أن أقر  إتحاد كرة القدم يوم 20 فبراير المقبل كموعد نهائي لخوض مباراة السوبر بين قطبي كرة القدم في مصر النادى الأهلى والنادي الزمالك، حيث نشأت خلافات خلال الساعات الماضية بين كلاً من أتحاد الكرة ومجلس أبوظبى الرياضي وذلك حول إذاعة المباراة.

الأمر الذى هدد بأن يتم الغاء اللقاء وعدم أقامة المباراة في دولة الإمارات العربية الشقيقة، وذلك في حال أن فشل الطرفين التوصل لحل هذه الأزمة، خاصةً أن الطرفين شبه منتهين من الإتفاق على أغلب تفاصيل اللقاء الذي المقرر وفق الأتفاق أن يقام في دولة الإمارات على أرض ملعب “محمد بن زايد” يوم 20 فبراير الجاري.

إلغاء مباراة السوبر في حال عدم الوصول لحل للأزمة 

ومن جانبه أتحاد الكرة يحاول تهدئة الأوضاع ويحرص على أقامة مباراة السوبر في موعدها والوصول لحل يرضي جميع الأطراف، حيث أن العلاقة وطيدة بين الأتحاد والمجلس الرياضى بأبو ظبي وتم التعاون بينهم عدة مرات خلال السنوات الماضية لنسيق مباراة السوبر في الإمارات.

وتشهد الساعات المقبلة عدة محاولات لأصلاح الموقف بين الطرفين وفي حال عدم الوصول إلى حل لهذا الخلاف في ظرف 24 ساعة سوف يتم إلغاء مبارة السوبر ولن يتم أقامته فى ابو ظبي.

وأشار “محمد فضل” أحد أعضاء اللجنة الخماسية بأتخاد الكرة  إلي قيام مجلس أبوظبي الرياضي بتحمل جميع التكاليف الخاصة بسفر بعثة كلا من النادى الأهلى والنادي الزمالك،  وذلك من أجل التسهيل على إدارة الناديين أجراءات السفر للأمارات وخوض اللقاء في موعده المقرر، حيث أن لقاء السوبر واحد من أهم اللقاءات التى تشهد أضخم مشاهدة من قبل مشجعي كرة القدم.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.