خطة العودة في السعودية تبدأ من فتح المسجد النبوي الأحد المقبل

على غرار الكثير من الدول الأوروبية والعربية بدأت المملكة العربية السعودية في أولى خطواتها نحو العودة محاولة التعامل مع الوضع الوبائي بها واعتباره أمر واقع يجب التعامل معه كما هو الحال مع أغلب الأمراض المزمنة، مع اختلاف الوضع الاحترازي الخاص بالتعامل مع فيروس كورونا المتحول “كوفيد 19″، وذلك تجنبًا للهزات الاقتصادية العنيفة المرتقبة بعد انتهاء أزمة فيروس كورونا فضلا عما أعلنته منظمة العمل الدولية من استمرار الوضع الوبائي الراهن طوال عام على أقل تقدير.

خطة العودة في المملكة العربية السعودية تنطلق من إعادة المسجد النبوي الأحد المقبل:

أعلنت المملكة العربية السعودية عن قيامها بإعتماد خطة لعودة المساجد مجددًا للعمل على أن تكون أولى هذه المساجد هو المسجد النبوي والذي وفقًا لما أعلنته الفضائية العربية سيفتح أبوابه إعتبارًا من يوم الأحد المقبل.

ومع الاعلان عن عودة المساجد مرة أخرى تم الاعلان عن عدد من الإجراءات الاحترازية على رأسها الدخول في المرحلة الثالثة من الفحص الشامل لتحديد وتقييم حجم انتشار فيروس كورونا بين المواطنين والمقيمين في المملكة في محاولة لتقليل فرص انتشاره وتحجيم تنقله من مكان لآخر ووضع تقييم موضوعي لحجم انتشاره داخل المملكة.

الوضع الوبائي اليوم في السعودية:

  • قدرت عدد الإصابات الجديدة اليوم بنحو 1581 حالة.
  • بلغ إجمالي المصابين حتى اليوم في المملكة نحو 81766 حالة.
  • بلغ عدد المتعافين اليوم 2460 حالة.
  • سجل إجمالي المتعافين من فيروس كورونا نحو 57013 حالة.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.