خبيرة جيولوجية تحذر الكويت بهذا الشأن

قامت “فريال بوربيع” خبيرة الجيولوجيا في دولة الكويت بتوجيه تحذير من إحتمالية أن يقوم زلزال مدمر بضرب البلاد قريبًا، وأكدت على توقعاتها مدللة بالزلازل الخفيفة والمتوسطة التي سبق وتعرضت لها الكويت خلال الفترة الأخيرة هي وبعض جيرانها، جاء هذا خلال التصريحات التي قامت بها بوربيع والتي نقلتها صحيفة الراي في الكويت.

حيث قالت بوربيع أن الفترة الأخيرة تعرضت الكويت وجيرانها من الدول لعدد من الزلازل الخفيفة والمتوسطة، على حزام زاغروس، وتعتبر تلك الأحداث نذير لقدوم زلزال قوي ومدمر للبلاد، وبالتالي لا يمكننا أن نعتبر تلك الأحداث ستمر مرور الكرام، كما أشارت خبيرة الجيولوجيا إلى عموم الناس، والذين يظنوا أن الكويت آمنة ضد الزلازل.

زلزال مدمر

وقالت بأن هذا الاعتقاد يرجع إلى أن الكويت لم يسبق لها أن سجلت في التاريخ تعرضها لأحد الزلازل القوية المدمرة، ولكن رؤية المتخصصين والتي تعتمد على دراستهم في علم الجيولوجيا تختلف عن هذا الاعتقاد، كما تأتي تلك الرؤية بناء على التسجيلات التي تقوم بها الشبكة الوطنية والتي تتعلق برصد الزلازل وما يتعلق بها من أحداث.

ويذكر أن تلك الشبكة قد بدأت عملها في مارس 1997، وقد نجحت خلال فترة عملها في رصد العديد من الزلازل الخفيفة والمتوسطة، ممن تقع مراكزها داخل حدود دولة الكويت، كما تقوم الشبكة كذلك بتسجل الزلازل التي تقع على حزام زاغروس والذي يمتد من جنوب غربي إيران مرورًا بالعراق إلى شرق تركيا.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.