خال ضحايا جريمة الأحساء يفجر مفاجأة جديدة.. كيف وجد أب أبناءه الـ 5 مقتولين؟

بالرغم من مرور أكثر من 24 ساعة على الجريمة المأساوية التي هزت محافظة الأحساء، وأثارت الرأي العام بالمملكة العربية السعودية، بعد عثور أب على أولاده الخمسة مقتولين ومنحورين داخل منزلهم غدرًا، إلا أن العديد من المفاجآت مازالت تتوالى، في الوقت الذي أعلنت فيه الأجهزة الأمنية الاستنفار، من أجل الوقوف على السبب ومن وراء قتل الضحايا، لاسيما بعد التوصل إلى أن الجريمة يقف ورائها شبهة جنائية.

وتصريح جديد من خال الضحايا

أما خال الضحايا فقد أدلى بتصريحات صحفية كشف خلالها مفاجأة جديدة، مشيرًا إلى أن الجريمة وقعت أثناء ذهاب والد ووالدة الضحايا برفقة أطفالهم الخمسة الصغار لمتابعة منزلهم الجديد، من أجل الوقوف على استكمال الفرش من أدوات وكماليات، حتى يتسنى المكوث والجلوس فيه في حي الصفا بمحافظة الأحساء، وعند أذان المغرب، عاد الوالدين إلى منزلهم بعدما تركوا أولادهم بالداخل، وعند طرقهم للباب لم يتم فتح الباب وكان مغلقًا من الداخل.

وكيف وجدهم والدهم؟

كما أضاف خال الضحايا، بأن البيت ليس منفردًا ولكن داخل شقق، وبعد محاولات قام الأب بفتح الباب، ليصاب بالصدمة والذهول، عندما وجد أمامه خمسة من أبنائه مقتولين، مع العلم أن أكبرهم عمرها 22 عاما وأصغرهم 14 عاما وهم 4 بنات وولد واحد، والولد الوحيد طالب جامعي تخصص لغة انجليزية بجامعة الملك فيصل من المتفوقين وجد متوفيًا وهو مشنوق، فتم على الفور إبلاغ الأجهزة الأمنية.

يهمك أيضًا: تفاصيل جديدة في واقعة اختفاء ريما الشمراني.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.