حكم ترك صلاة الجماعة في المساجد خوفًا من كورونا .. الشيخ المنيع يجيب «فيديو»

ردًا على سؤال بشأن حكم الشرع في ترك صلاة الجمعة والجماعة بالمساجد خوفًا من عدوى فيروس كورونا، أجاب الشيخ عبدالله بن سليمان المنيع، عضو هيئة كبار العلماء بالمملكة، موضحًا أنه لا ضرر في ذلك، وفقًا لفتوى هيئة كبار العلماء في هذا الخصوص، حيث نصت الفتوى على جواز الصلاة في المنزل خشية انتقال عدوى فيروس كورونا المستجد له، أو نقل العدوى إلى الآخرين .

دفع الضرر مقدم على جلب المنفعة

وأضاف الشيخ المنيع لبرنامج «يستفتونك» المذاع عبر قناة «الرسالة» الفضائية، أنه اتباعًا للهدي النبوي الشريف، فإن دفع الضرر مقدم على جلب المنفعة، وبما أن الفيروس شديد العدوى والانتقال بين الأشخاص، فإن الرسول الكريم أمرنا أن نتجنب الأضرار، والفرار من المجزوم، وعدم دخول بلدة أو الخروج حال انتشار الوباء فيها، وذلك لعدم انتشار المرض والحد من الإصابات .

سؤال المواطن السعودي

وكان مواطن سعودي، يبلغ من العمر 61 عامًا، قد وجه استفسارًا عن حكم عدم الصلاة في المسجد خشية انتقال عدوى كورونا قائلًا : ” لم أؤدي صلاة الجمعة أو الجماعة في المسجد، وأقوم بتأديتها في البيت مكتفيًا بذلك، وذلك خوفًا من انتقال العدوى بفيروس كورونا لي، أو نقله للآخرين”، وكان هذا السؤال يتردد عند كثير من المسلمين في انحاء العالم وتردد كثيرا على مواقع التواصل الاجتماعي، وحسمت هيئة كبار العلماء الأمر بردها السابق .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.