حقيقة عقد اختبارات قدرات للثانوية العامة بديلاً عن الامتحانات النهائية

أوضح وزير التربية والتعليم حقيقة عقد اختبار قدرات للثانوية العامة كبديل للامتحانات النهائية، وهو ما تم تداوله على مدار الأيام الماضية كأحد الخيارات، فالكثير من طلاب الثانوية العامة يشعرون بالظلم، بسبب عقد اختباراتهم التحريرية في ظل ظروف عصيبة تمر بها الأسر المصرية على خلفية جائحة كورونا، والتي تسببت في إغلاق المدارس، وعدم متابعة الدروس الخصوصية التي يعتمد عليها الطلاب بشكل كبير في تحصيلهم، لذا قرر وزير التربية والتعليم أن يوضح حقيقة ما تم تداوله.

حقيقة عقد اختبارات قدرات للثانوية العامة بديلاً عن الامتحانات النهائية

أكدت وزارة التربية والتعليم أن من المقرر أن يتم عقد امتحانات الثانوية العامة في موعدها، وحسب الجدول الزمني الذي تم الإعلان عنه سالفًا، وعلى أن تبدأ الاختبارات يوم 21 يونيو الجاري، لتنتهي 21 يوليو القادم، وسوف يتم اتخاذ جميع الإجراءات الاحترازية اللازمة لوقاية أبنائنا من انتشار فيروس كورونا، من تعقيم للمدارس والأسطح ومراعاة التباعد بين الطلاب.

حقيقة عقد اختبارات قدرات للثانوية العامة بديلاً عن الامتحانات النهائية 1

وعن عدم تأجيل امتحانات الثانوية العامة كان الدكتور طارق شوقي قد أكد على ضرورة التعايش مع كورونا، وأن الدراسة ستبدأ العام القادم بعد أن يتم اتخاذ بعض الإجراءات المتعلقة بالتباعد الاجتماعي لمنع انتشار العدوى، كما سيتم مراعاة وقاية أعضاء المنظومة التعليمية أثناء تأديتهم لمهامهم، ومن لا يرغب في أداء الامتحانات يمكنه الانتظار حتى العام المقبل، وهو قرار دولة وليس قرار فردي منه.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.