حقيقة إنشاء كيان وسيط لإلحاق طلاب الثانوية والشهادات المعادلة بالجامعات‎

ترددت أنباء على مواقع إخبارية وعدد من الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي عن إنشاء كيان وسيط لإلحاق طلاب الثانوية العامة والشهادات المعادلة بالجامعات، فيما نفى المركز الإعلامي لمجلس الوزراء هذه الأنباء مؤكدًا أنها مجرد شائعة ولا تمت للحقيقة بصلة.

وقال المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، في تقرير رصد الحقائق والرد عليها، اليوم الجمعة: إنه تواصل مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، التي نفت تلك الأنباء، مُؤكدةً أنه لا صحة لإنشاء كيانات وسيطة لإلحاق طلاب الثانوية العامة أو الشهادات المعادلة لها في الجامعات بمصر.

حقيقة إنشاء كيان وسيط لإلحاق طلاب الثانوية والشهادات المعادلة بالجامعات

وأضافت وزارة التعليم العالي، في ردها على شائعة إنشاء كيان وسيط لإلحاق طلاب الثانوية العامة والشهادات المعادلة بجامعات مصر، أن عملية التحاق الطلاب بجامعات مصر سيجري وفقا لإجراءات نظام التنسيق وقواعد المجموع والتوزيع الجغرافي دون أي تغيير جديد في هذا الشأن.

وشددت الوزارة على جميع الطلاب وأولياء الأمور، بألا ينساقوا وراء هذه الكيانات الوهمية، التي هدفها الأول استغلال الطلاب، مؤكدة ضرورة الالتزام بكل ما هو مُسجل على موقع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي من جامعات ومعاهد حكومية وخاصة حتى لا يجري تضليل أي طالب.

حقيقة إنشاء كيان وسيط لإلحاق طلاب الثانوية والشهادات المعادلة بالجامعات‎ 1

حقيقة وضع شروط انتقائية

وفي سياق نفي شائعة إنشاء كيان وسيط لإلحاق طلاب الثانوية والشهادات المعادلة بجامعات مصر، فقد نفت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي، أيضًا، ما تردد عن وضع “شروط انتقائية” لقبول الطلاب في جامعات مصر بدءًا من العام الدراسي المقبل.

وقال وزارة التعليم العالي: إن الدولة المصرية تتيح فرص متكافئة لجميع الطلاب، للالتحاق بالتعليم الجامعي، وأن نظام تنسيق القبول في الجامعات المعمول به سيجري تطبيقه دون أي تغيير.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.