حازم إمام يصرح على أون سبورت: مشكلة محمد صلاح لم تحل مع إتحاد الكرة و العمل فى الجبلاية قلة قيمة

أوضح حازم إمام لاعب نادى الزمالك السابق أنه لم يتعرض للتهميش أو التجاهل داخل إتحاد الكرة بل إنه كان دائما ما يصوت بالرفض على الكثير من القرارات، لكن تنتهى فى النهاية إلى صوت الاغلبية، و هذا ما قد جعله يشعر بعدم الارتياح داخل إتحاد الكرة طوال فترة تواجده به.

و فى تصريح سابق لنجم نادى الزمالك على قناة أون سبورت: أوضح حازم إمام أن هناك أشياء حدثت دون رغبتى بل حدثت قبل التصويت عليها أيضاً، مثل التعاقد مع المدير الفنى السابق لمنتخب مصر ( أجيرى ).

و أضاف أن العمل الان فى إتحاد الكرة بصفة خاصة أو العمل العام فى الرياضة بصورة عامة يقلل من شأن الشخص، فحتى إذا تم تغير النظام الحالى بالنسبة لأعضاء إتحاد الكرة فلن أقوم بالترشح مرة أخرى على مقعد العضوية فى إتحاد الكرة المصرى مجدداً.

كما أوضح أنه راضى جداً عن فترة أدائه داخل اللجنة الأولمبية مؤكداً أنه كان يحضر كل الجلسات و الاجتماعات داخل اللجنة.

أزمة محمد صلاح مع إتحاد الكرة

بدأت الأزمة عند الأعلان عن قميص المنتخب فى كاس العالم و شركات الدعاية التى تعاقد معها إتحاد الكرة المصرى أنذاك، فرغم إبلاغ محمد صلاح أعضاء إتحاد الكرة بأرتباطه بشركات رعاية خاصة به، و قام بالتعاقد معها. قام إتحاد الكرة بالتعاقد مع الشركات المنافسة للشركات التى تعاقد معها محمد صلاح.

مما تسبب له فى مشاكل كثيرة بالعقود التى و قع عليها مع هذه الشركات.

و رغم تحدثه مع أعضاء إتحاد الكرة فى أكثر من مناسبة لحل هذه المشكلة قبل بداية نهائيات كاس العالم 2018، إلا أن بعض أعضاء الاتحاد تجاهلوه فى ذلك الوقت مما تسبب فى و جود مشاكل بينه و بين هؤلاء الاعضاء إلى و قتنا هذا.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.