جوجل يحتفل بالسنة الكبيسة الجديدة.. تعرف على أغرب حكايات شهر فبراير

ظهر محرك البحث جوجل في الساعات الأولى من اليوم الجديد بشكل جديد له على غير المعتاد، وذلك بسبب بداية السنة الكبيسة الخاصة بعام 2020.

وجاء تغيير محرك البحث جوجل هذا اليوم احتفالا منه ببداية السنة الكبيسة في عام 2020، والتي يجدر بنا الإشارة إلى أن تأتي عادة في العالم كل أربع سنوات، وهي عبارة عن أنها تكون سنة عدد أبامها 366 يوما بدلا 365 لذلك سُميت كبيسة.

معلومات عن السنة الكبيسة

وعادة يقوم كوكب الأرض في دورته حول الشمس في أخذ 365 يوما وربع، ولذلك كل أربع سنوات يتكون يوما جديدا، فتكون السنة الكبيسة منه عادة 366 يوما.

السنة الكبيسة
السنة الكبيسة

وجاء شعار حوجل الجديد الذي وضعه في الساعات الأولى من صباح اليوم، ظاهرا فيه يوم 29 فبراير 2020، والذي يتكرر هو الآرخر كل أربعة سنوات، وتم اختيار هذا الشهر لإضافة اليوم فيه لأنه أصغر شهر من شهور السنة كلها، فضلا عن بقية الشهور تتكون من 30 أو 31.

قصة تغيير  عدد أيام شهر فبراير

ووفقا لصحيفة “بي بي سي” العالمية التي أوردت قصة طريفة عن شهر فبراير وعن سبب أنه أصبح 28 يوما فقط بدلا من 30 مثل باقي الشهور قائلة إن أحد ملوك الرومان كان يريد أن يكون شهره متميزا عن باقي الأشهر.

ووفقا للرواية فإن الشهر الثاني في العالم كان 30 يوما، قبل تولي الإمبراطور أغسطس، وأراد الإمبراطور الروماني أغسطس أن يصبح مميزا باسم شهره عن فبراير، فقام بزيادة شهره بيومين تم اقتطاعهما من شهر فبراير ليصبح الأخير 28 يوما فقط.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.