جوجل يحتفل بالذكرى 90 لميلاد محمد خدة ويغير شعار محرك البحث

يحتفل محرك البحث العالمي جوجل اليوم بالذكرى التسعين على ميلان الفنان التشكيلي الجزائري محمد خدة الذي يعتبر واحد من أروع وأبرز الرسامين الجزائيين في عهده، والذي غير “جوجل” شعاره اليوم تخليدا لعيد ميلاده نظرا لأعماله الفنية الرائعة التي خلدت في تاريخ الرسم حتى وقتنا هذا.

وحرص محرك البحث الأشهر عالميا جوجل في تغيير أيقونته على الهواتف النقالة والحواسيب الآلية إلى صورة كرتونية للفنان الجزائري محمد خدة لتكون الصورة في صدارة أي شخص يفتح محرك البحث جوجل، وبمجرد الضغط عليه يظهر لك سيرته الذاتية وسبب احتفال جوجل به اليوم الذي يحل فيه الذكى الـ 90 على مولده.

محمد خدة
محمد خدة

من هو الفنان الجزائري محمد خدة

ويعد محمد خدة واحد من أبرز وأهم الفنانين الجزائريين في عصره، بل هو واحد من الذين أسسوا فن الرسم الجزائري المعاصر، وواحد من العناصر الرئيسية في “مدرسة الإشادة” -أحد مدارس الرسم-، ومارس خدة الرسم لفترة تمتد لـ 40 عاما تمكن خلالها من رسم عشرات اللوحات الفنية المميزة، والتي أصبحت تتواجد في الوقت الحالي داخل المتحف الوطني للفنون الجميلة بالعاصمة الجزائرية.

ولم يكتف محمد خدة برسم لوحات فنية حيث رسم أيضا أغلفة كتب أصبحت لها شهرة عالمية في عصرها، ومن أبزر تلك الكتب ديوان “الوردة” للكاتب جان سيناك وذلك عام 1964، وأيضا كتاب “من أجل إغلاق نوافذ الحلم”، للكاتب رشيد بوجدرة عام 1965

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.